هذه حكاية سلة “عيزي أحمد “التي بيعت ب2 مليون في مزاد علني بهولندا‎

هبة بريس - متابعة

 

  اختار نشطاء من “حراك” الريف أن يسلطوا الضوء على موقف أحد النشطاء المعروف ب”عيزي أحمد” صاحب عصا وسلة اشتهر بهما وأصبحا محط طلب بمزاد علني بهولندا وتم بيعهما بمبلغ 2 مليون سنتيم مغربية .
وعرضت السلة والعصا في مزاد علني خلال أمسية تضامنية نضمتها مؤسسة الريف أمس السبت بمدينة روتردام بهولندا دعما لعائلات معتقلي الحراك ، حيث سبق وأن تبرع بها “عيزي أحمد ” الملقب بسفير تماسينت .
وتبرع أحمد الخطابي المعروف ب”عيزي أحمد” بالعصا والسلة التي كانت تحتوي على قطعة خبز وبصلة ومصباح يدوي وقارورة ماء ، لبيعها في المزاد العلني دعما للعائلات المحتاجة وحدد ثمنهما في مبلغ 1790 أورو ، أي مايقارب مليوني سنتيم مغربي .
يذكر أن أحمد الخطابي (عيزي أحمد) قضى خمسة أشهر حبس نافذة قيل أن يستفيد من تخفيض للعقوبة بعد استئناف الحكم الذي صدر في المرحلة الابتدائية المحدد في ثمانية أشهر بتهمة ” التحريض على العصيان بواسطة خطب ألقيت في أمكنة عامة .”

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. هذا أسلوب ريافة، الإدعاء بالفقر و الحاجة من أجل الحصول على دعم و مال أكثر مجانا، رغم التهريب و الحشيش و عملة هولندا بلجيكا و ألمانيا، بينما هم لايقدمون فلسا واحدا للدولة و لباقي المغاربة، أنانيون لايعرفون إلا بعضهم البعض وهذه هي شيم العنصريين العصبيين القبليين، وزد على ذلك التودد و الذل أمام الغرب لعله يساعدهم لتحقيق مشروعهم الإنفصالي، لن تفلحوا إن شاء الله في هدفكم الوسخ و الخبيث بثشتيت أمة سيدنا محمد (ص).

  2. يبيعون هواء الطواحين عذر اكبر من ذنب خونة تبع عدة خائن الله يلطف بنا في هذا الزمن الغابر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق