قاضي إيطالي يطرد محامية مغربية من المحكمة بسبب “حجابها”

ذكرت وسائل إعلام إيطالية، الأربعاء 17 يناير2018، أن أحد القضاة في مدينة بولونيا شمالي البلاد طرد محامية متدربة، بسبب ارتدائها الحجاب، من قاعة المحكمة.

وأشارت المصادر أن قاضي المحكمة الإدارية في مدينة بولونيا، جيانكارلو موزاريلي، طلب من المحامية المتدربة من أصل مغربي، أسماء بلفقير، خلع حجابها أو الخروج من قاعة المحكمة خلال إحدى الجلسات.

وأضافت وسائل الإعلام أن بلفقير غادرت قاعة المحكمة بعد رفضها خلع الحجاب.

وفي تصريحات لوكالة “أغي” الإيطالية، قالت بلفقير “لم أواجه أي موقف كهذا سابقاً، وحضرت عشرات الجلسات حتى اليوم في المحكمة الإدارية في المنطقة، والمحكمة الإدارية العليا، ولم يطلب أحد سابقاً مني أن أخلع حجابي، وإن كانت الذريعة أمنية فإن وجهي ظاهر، ويمكن تحديد شخصيتي تماماً”.

وأكدت أن القاضي تحدث باسم الثقافة وليس القانون، وأضافت أنه قال بعد خروجها “هذا متعلق باحترام ثقافتنا وتراثنا”.

من جانبه، أكد منسق الجالية الإسلامية في بولونيا، ياسين لافرام، عدم وجود أي قانون يمنع ارتداء الحجاب في قاعة المحكمة، وأن القاضي تصرف بشكل “اعتباطي”، وفقاً لما أوردته وكالة “أنسا” الإيطالية.

وبنفس السياق، تلقت بلفقير رسائل تضامنية عديدة من الرأي العام الإيطالي والتركي، بسبب الحادثة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق