تنظيم قنصلية متنقلة بمدينة ألبوفايرا البرتغالية

هبة بريس

نظمت سفارة المغرب في لشبونة، مؤخرا، قنصلية متنقلة بمدينة ألبوفايرا (حوالي 270 كلم عن لشبونة)، وذلك قصد تمكين المغاربة المقيمين بهذه المدينة وضواحيها من الاستفادة من كافة الخدمات القنصلية وإعفائهم من متاعب التنقل، وكذا حفاظا على التزاماتهم المهنية.

وذكر بلاغ للقنصلية، اليوم الأربعاء، أن تنظيم هذه المبادرة جاء بعد انطلاق عملية “مرحبا 2022” لاستقبال المغاربة العائدين إلى أرض الوطن لقضاء العطلة الصيفية، وبعد تخفيف السلطات البرتغالية للقيود المرتبطة بمحاربة جائحة “كورونا”، مبرزا أن هذه القنصلية المتنقلة عرفت إقبالا مكثفا للمواطنين المغاربة القاطنين بالمناطق الجنوبية للبرتغال.

وسجل المصدر ذاته أن عدد الخدمات القنصلية المقدمة تجاوز 300 معاملة، منها 65 خدمة مرتبطة بجوازات السفر، و83 خدمة مرتبطة بالبطاقة الوطنية للتعريف، وحوالي 90 مصادقة على التوقيعات، و54 تسجيلا قنصليا، ونحو 25 خدمة مرتبطة بالحالة المدنية، فضلا عن تلبية طلبات أخرى والإجابة عن استفسارات أفراد الجالية.

وأشار البلاغ إلى أن أفراد الجالية من المستفيدين من هذه العملية عبروا عن ارتياحهم للخدمات المقدمة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق