الصحة العالمية: التنسيق مستمر مع روسيا بشأن اللقاح واعتماده محتمل

هبة بريس – وكالات

أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، أنها تقوم بتنسيق الجهود مع السلطات الروسي وعلماءها بشأن اللقاح الروسي المبتكر مؤخرا واحتمال اعتماده من قبلها بعد الدراسات العلمية الإضافية عليه.

وفي تصريحات خاصة لوكالة “سبوتنيك” قالت المنظمة: “نحن على تواصل مستمر مع العلماء والأطباء الروس ونتطلع إلى التعاون وهناك فرصة جدية لدراسة هذا اللقاح المعلن مؤخرا وفي حال أثبت نجاحه فسيتم اعتماده ليكون مدخلا لإنقاذ الملايين من البشر”.

وأشارت منظمة الصحة أن اللقاح بحاجة لدراسات واختبارات دولية للحصول على تسجيل وترخيص عالمي ومن بعدها يمكن أن يتوفر في مختلف دول العالم.

وأعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أمس الثلاثاء، عن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم.

وأضاف بوتين، قائلا: “على الرغم من أنني أعلم أنه يعمل بفعالية كبيرة، فهو يشكل مناعة مستقرة وقد اجتاز اللقاح جميع الاختبارات اللازمة”.

وأشار بوتين إلى أنه يأمل أن تقوم الدول والبلدان الأخرى بإنتاج وصناعة لقاحات ضد فيروس كورونا المستجد في المستقبل القريب.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هذه ضربة موجعة للغربيين، عادي جدا أن تكون ردة فعل مضادة لهذا السبق، لأن الغرب و رقاصته منظمة قلة الصحة يريدون ان يكونوا سباقين حتى يستفيدون ماديا اكثر من غيرهم، وبما ان روسيا بعثرت مخططاتهم و لم يستسغوا الطريقة التي نهجت و الصمت الذي طالها، فإنهم سيلجؤون إلى هذه الأساليب لافساد البيع او الذخول في مساومات، الدكتور المجرم فاوتشي مهندس الفيروس يتكلم، والله لو ان بيدي لقطعته اربا، روسيا لها علماء في كل الميادين هي منافسة شرسة لأمريكا و الصين، ولأنها تعمل في صمت فانها لا أنصار مطبلين لها، و نحن نقول اللهم اهلك الظالمين بالظالمين و أخرجنا من بينهم سالمين.

  2. لو انسحبت كورونا مادا سيقع الدول العظمى ستردوا اقتصادها على حساب الدول العربية والدول العربية سترودوا اقتصادها على حساب شعوبها وسيصبح الظعيف هو يؤدي فتورة اضرار كورونا والله عزوجل لايحب الظلم فكورونا جاءت لرفع الظلم فلااعتقد ان الروس او غيرها سيجد لقاح الا بأمر الله عزوجل والبلاء لايرفعه الا توبة ولم ارى هناك توبة فروسيا ليس لها لقاح والله أعلم
    ولكن الايام بيننا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق