أمريكا تتوج مهندسا مغربيا شابا ابتكر مشروعا طبيا فريدا

هبة بريس – الدار البيضاء

تتواصل إنجازات الكفاءات المغربية في مجالات شتى خاصة العلمية منها، حيث برهن عدد من أدمغة هذا الوطن على قدرتهم على التميز و الإبداع مما جعل كبريات المعاهد و المؤسسات الدولية تعترف بذكائهم و تخطب ودهم و تحشد الدعم لهم.

من بين هؤلاء الشباب المغاربة الذين بصموا على التميز ، نجد مهندسا شابا يدعى وهيب تيمولالي و هو ابن مدينة القنيطرة حيث فاز مؤخرا بالمرتبة الأولى في المسابقة المنظمة من طرف أكاديمية نيويورك للعلوم.

المهندس المغربي وهيب استطاع أن ينال ثقة كبار علماء لجنة التحكيم الأمريكية بمشروع علمي طبي مبتكر يحمل إسم “القلعة” و يهدف إلى مراقبة مرضى السكري عن بعد مع تأمين وحماية معطياتهم الشخصية.

وهيب تيمولالي، الطالب المغربي بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية سلك المهندسين تخصص هندسة صناعية، حاز على الجائزة الأولى هو وفريقه المكون من ستة أشخاص من نخبة الطلبة من مختلف دول العالم، بمشروع أطلق عليه اسم القلعة الإلكترونية.

و يهدف مشروع تيمولالي الذي حصد به المرتبة الأولى إلى تأمين أجهزة قياس مستوى الكلوكيز عند مرضى السكري عبر استعمال تقنية البلوكشين.

هذا ويستعد الطالب المغربي هو وفريقه لتمثيل المغرب في المؤتمر الدولي الافتراضي لتقديم مشروعه الجديد، فضلا عن الحضور لنفس المؤتمر خلال السنة المقبلة 2021 لتقديم المشروع بحضور شخصيات وازنة وشركات كبرى.

ما رأيك؟
المجموع 22 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. مشروع تجسسي بليد لذلك لقي مباركة لجنة الجامعة.
    ثم ما قيمة معهد نيويورك للعلوم ؟
    هل هو معهد ماساشوستش للتكنلوجيا؟
    طبعا لا!
    هذا ليس بإنجاز يفتخر به!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق