استنفار في فرنسا.. رجل يُهدد الشرطة من داخل متحف بكتابات عربية

هبة بريس ـ وكالات

أفادت وكالة الصحافة الفرنسية، اليوم الأربعاء، بأن رجلا واحدا على الأقل يتحصن في متحف بجنوب فرنسا، لافتة إلى أن الشرطة تتحدث عن كتابات تهديدية باللغة العربية.

وقالت وسائل الإعلام الفرنسية إنه من غير الواضح حتى الآن ما إذا كان الرجل مسلحا أم لا، وما إذا يحتفظ برهائن هناك.

وأفادت صحيفة “فرانس بلو” أن الشرطة الفرنسية تجري عملية صباح اليوم في المتحف الأثري بسان رافاييل، حيث تحصن شخص واحد على الأقل، مانعا الزائرين من الدخول.

وقالت الصحيفة إن الرجل كتب عبارات على الجدران باللغة العربية، وأقامت الشرطة طوقا أمنيا حول المتحف الأثري.

وبحسب قناة “بي​​​.اف.ام” الفرنسية ما زالت الشرطة تحاصر منذ الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي متحف الآثار في سان رافاييل، حيث كتب على حائط المتحف باللغة العربية “هذا المتحف سيصبح جهنم” ما استدعى تدخل الوحدات الخاصة التي باشرت بمحاصرة المكان، فيما لم يتبين بعد ما إذا كان الشخص (أو الشخصان) مسلحا أو ما إذا كان يحتجز رهائن.

وصرحت مصادر من الشرطة للقناة قائلة إن الرجل (أو الرجلين) دخل إلى المتحف بالقوة ليل الثلاثاء/ الاربعاء وما زال في داخله حيث لم تستطع الشرطة التواصل معه.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
5

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق