هبة بريس تكشف تفاصيل حصرية عن جريمة قتل سائحتين بجبال توبقال ( صور )

ضاهر محمد؛ مراكش
علمت هبة بريس من مصادر موثوقة، ان احد المواطنين العاملين في مجال الارشاد السياحي الجبلي، عثر صباح اليوم على جثة سائحتين تحملان الجنسية النرويجية والدانماركية وسط جبال توبقال التابعة لعمالة الحوز كانتا بداخل خيمة صغيرة يقضيان عطلتهما الجبلية.
وحسب نفس المصادر، فجثة السائحتين تم فصل رأسيهما عن جسديهما، حيث حلت مختلف الاجهزة الامنية بالمنطقة من اجل فك لعز الجريمة الشنعاء.
الجريمة المروعة التي أودت بحياة السائحتين المزدادتين عام 1990و1994، استنفرت السلطات الاقليمية بالحوز حيث انتقل العامل التويمي إلى مسرح الجريمة، كما وصل والي أمن مراكش سعيد العلوة، ورئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية محسن مكوار، لتقديم الدعم الامني لفريق التحقيق التابع لمصالح الدرك الملكي باقليم الحوز.

ما رأيك؟
المجموع 31 آراء
29

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. تفاصيل حصرية عن جريمة ………!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! ما ورد في تفاصيلكم كان مجرد “تباصيل”
    دعونا من العناوين المغلطة !!!

  2. اخر الاخبار القبض على فرد من تلاتة افراد من الاوباش الدين شاركو في هده الجريمة الشنعاء اطلب الله ان يسقط كل المشاركين في هذه الجريمة الشنعاء في قبضة العدالة …

  3. لا حول ولا قوة إلا بالله
    الناس يطور في سياحة بلدانهم وحنى نقضيو عليها بهذه الجريمة الشنعاء

  4. المسؤولية الامنية تتحملها السلطات فهده المناطق تعج بالمنحرفين وقطاع الطرق المكبوتين والمرضى ان تسمح لشابتين بالمبيت في الخلاء ، نحن أبناء المغرب ونتردد ألف مرة قبل زيارة أي منطقة گأننا في حرب, هدا التهاون في التعامل مع هده الحلات الشادة سيكلف البلد غاليا خاصة القطاع السياحي الخارجي والداخلي

  5. هذه الجريمة بها بصمات مجرمين احترافيين وجب على المسؤولين القبض عليهم وانزال اقصى العقوبة في حقهم الاعدام شنقا حتى يكونوا عبرة للدواعش والعصابات الاجرامية الذين ارادوا بهذا العمل الشنيع القضاء على السياحة في بلدنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق