“شغب” مباراة حسنية أكادير والفتح الرباطي يسفر عن إيقاف 84 شخصا

هبة بريس

أسفرت العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح ولاية أمن أكادير في أعقاب مباراة كرة القدم التي جمعت، مساء أمس الأحد، بين فريقي حسنية أكادير والفتح الرباطي عن توقيف 84 شخصا، من بينهم 56 قاصرا؛ وذلك للاشتباه في تورطهم في ارتكاب أعمال الشغب الرياضي وحيازة أسلحة بيضاء والسكر العلني البين والتخدير والتراشق بالحجارة المقرون بإلحاق خسائر مادية بممتلكات عمومية.

وكانت أعمال الشغب والرشق بالحجارة التي أعقبت هذه المباراة قد تسببت في تسجيل إصابات وجروح في صفوف القوات العمومية تمثلت في إصابة خمسة عناصر للأمن الوطني وعنصرين من باقي القوات العمومية بجروح تلقوا على إثرها الإسعافات الضرورية بالمستشفى، فضلا عن إلحاق خسائر مادية بسيارة تابعة للأمن الوطني.

وقد جرى إخضاع المشتبه فيهم لبحث قضائي من قبل المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأكادير تحت إشراف النيابة العامة المختصة؛ وذلك من أجل تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم، والكشف عن كل الظروف والملابسات المحيطة بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫23 تعليقات

  1. اللهم اهدينا واهدي شبابنا الذي اصبح تائها بدون التفكير في المستقبل سوى التخريب والفوضى

  2. هذه افة خطيرة اصبحت تعاني منها الملاعب الرياضية يجب التفكير في الاسباب لايجاد الحلول فليس من المعقول ان نتفرج على هذا التسيب وهذه الفوضى التي اصبحت تعرفها ملاعبنا الكروية

  3. هده الصورة المنشورة ليست من ملعب ادرار بأكادير. فلنحارب الشغب وخاصة الصحافة ومواقع التواصل الاجتماعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق