دول عربية توصي رعاياها بمغادرة أوكرانيا

هبة بريس _ وكالات

دعت عدة دول عربية رعاياها في أوكرانيا إلى مغادرتها حرصا على سلامتهم، وذلك على ضوء التوتر القائم على الحدود الأوكرانية.

وأصدرت سفارة الإمارات في كييف، بيانا قالت فيه ” إنها تهيب بمواطني الدولة تأجيل السفر حاليا إلى أوكرانيا، وتدعو جميع المواطنين الموجودين في أوكرانيا في الوقت الحالي بالتواصل معها.”

وفي الإطار ذاته، دعت الخارجية الكويتية، في بيان لها، المواطنين الكويتيين الراغبين بالسفر إلى أوكرانيا تأجيل سفرهم في الوقت الحالي.

وطالبت المواطنين الموجودين هناك بالمغادرة حفاظا على سلامتهم.

كما دعت سفارة المملكة العربية السعودية في كييف، جميع المواطنين إلى تأجيل سفرهم إلى أوكرانيا. وحثت المتواجدين هناك بالتنسيق مع السفارة لسرعة المغادرة.

وقالت السفارة السعودية في كييف، اليوم، “تهيب سفارة المملكة لدى أوكرانيا بجميع المواطنين بتأجيل سفرهم إلى أوكرانيا في الوقت الراهن، وعلى جميع المواطنين المتواجدين في أوكرانيا سرعة التواصل مع السفارة على لتسهيل مغادرتهم فوراً”.

الخارجية الأردنية دعت هي الأخرى جميع المواطنين المتواجدين في أوكرانيا لمغادرة أراضيها، وحثت على عدم السفر للعاصمة كييف خلال الفترة الراهنة

وقالت، في بيان لها اليوم، إنه في ضوء التطورات الراهنة، نحث المواطنين الأردنيين إلى عدم السفر إلى أوكرانيا خلال هذه الفترة.
ودعت الخارجية الأردنية المواطنين المتواجدين في أوكرانيا إلى مغادرتها، وجددت دعوتها للمواطنين المتواجدين في أوكرانيا إلى ضرورة تسجيل بياناتهم للتواصل معهم من خلال الرابط الإلكتروني لسهولة التواصل معهم، على حد قول البيان.
وأكد الناطق باسم الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، أن العراق طلب من رعاياه مغادرة أوكرانيا، وعدم السفر إليها.

وطالبت الخارجية العراقية، في بيان اليوم، مواطنيها بمغادرة الأراضي الأوكرانية، ووجهت الوزارة موظفي السفارة العراقية في كييف إلى التمتع بالإجازة السنوية بشكل يكفل سلامة أفراد البعثة.

وقال البيان إنه “حرصا من الوزارة على أمن وسلامة أبناء الجالية العراقية في أوكرانيا ونتيجة للظروف الاستثنائية هناك، تحث الوزارة الجالية الكريمة على مغادرة الأراضي الأوكرانية وعدم سفر المواطنين إليها توخيا للسلامة”.

كما دعت الخارجية الفلسطينية كافة المواطنين الذين ليس لهم عمل ضروري بأوكرانيا إلى مغادرتها وحثتهم على عدم السفر هناك خلال الفترة الحالية.

وشددت الخارجية الفلسطينية على إبقاء التواصل بشكل دائم وعلى مدار الساعة بين السفارة والوزارة.

ودعت إلى مغادرة عائلات الدبلوماسيين والعاملين في السفارة فوراً، وبقاء سفير دولة فلسطين وموظفي السفارة في أوكرانيا وضرورة تواجدهم في السفارة ما دام الوضع يسمح بذلك أو في بيوتهم حسب الحاجة.

كما وجه بيان الخارجية، أبناء الجالية والطلبة الذين سيمكثون في أوكرانيا بتقليل الحركة والالتزام بمنازلهم قدر الإمكان وتوخي الحذر، والاتصال بالسفارة في حال استدعى الأمر ذلك.

ويذكر أن العلاقات بين روسيا وحلف شمال الأطلسي، بقيادة الولايات المتحدة، تشهد في الآونة الأخيرة، توتراً بسبب زيادة تواجده العسكري بالقرب من الحدود الروسية، بذريعة حماية أوكرانيا من “تهديد روسي محتمل”.

وتتهم الولايات المتحدة ودول غربية، روسيا بالتحضير لهجوم عسكري على أوكرانيا، وهو ما نفته موسكو في مناسبات عدة؛ معتبرة أن الاتهامات ذريعة لزيادة الحضور العسكري للحلف بالقرب من حدودها.

هذا وتطالب موسكو بضمانات حول عدم توسع حلف الناتو شرقاً نحو حدودها، وعدم إنشاء قواعد عسكرية في جمهوريات الاتحاد السوفياتي السابق.

وأكد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، في وقت لاحق، أن الولايات المتحدة لم ترد على أهم مطلب روسي، وهو وقف تمدد حلف الناتو شرقاً.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق