الهروب الى الموت..شبح الانتحار يلاحق الجرسفيين

في مدينة تغيب عنها الشمس منذ مدة طويلة، أصبح شبح الانتحار يخيم على سماء جرسيف ويجثم على نفوس ساكنة يشعر جزء كبير منها بعدم الرضا عن الحياة مما دفع بالعشرات الى السقوط كفريسة سهلة بين ايدي الاكتئاب الذي يعد سببا كافيا لتبني فلسفة البير كانو العبثية بفصل الروح عن الجسد سواء عبر الشنق او القاء النفس من علو شاهق واذا استدعى الامر تناول مواد قاتلة وفي ذلك يتفنن الجرسفيون .

في جرسيف جو ممزوج بالعتمة تحير الزائرين الذين أصبحوا يخشون الاصابة بداء الاكتئاب قبل ان ينصرفوا ، فلعنة الموت في كل مكان وعناوين الانتحار تعتلي صفحات الجرائد الورقية منها والالكترونية ، بل أضحت الظاهرة حديث المقاهي الشاهد الوحيد عن خبايا نفوس جرسيفيين خطت قسمات وجوههم علل المعاناة .

في جرسيف ( مدينة المنتحرين ) لم يعد يفصلها سوى حالات قليلة كي تسحب البساط من تحت اقدام “عاصمة الانتحار “شفشاون، التي تسجل اعلى معدلات الانتحار السنوي وطنيا ، فمدينة بين الوادين ماضية في تحطيم الارقام القياسية في حالات الانتحار من مختلف الفئات العمرية ذكورا واناثا ، آخرها تسجيل 3 حالات انتحار في يوم واحد ( 30 غشت) ، بعد اقدام فتاة قاصر على وضع حد لحياتها بحي حمرية اثر تناولها مواد سامة قبل ان يهتز نفس الحي على انتحار ام لطفلين بنفس الطريقة ، فيما أصر رجل خمسيني على ان يتم طقس القرابين بتناوله “الماء القاطع”.

في جرسيف وبالرغم من غياب أرقام رسمية ، الا ان هناك تطبيع مع الانتحار في المدينة والاقليم إذ أضحى سماع خبر انتحار شخص ما كأنه أمر عادي ، حيث ان اخبار الانتحار تتناسل و تتوالى بشكل يومي ، فالظاهرة في تفاقم مستمر تتجدد أسبابها ودوافعها باستمرار، وتتأثر تحديدا بالظروف الاقتصادية والنفسية والاجتماعية والتي ازدادت حدتها بالقدر الذي أضحى يستدعي تدخلا عاجلا ، بغية رصد الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات نفسية أو عصبية تستدعي العلاج، أو الذين يمرون بظروف أسرية قاسية، أو تعرضوا لأزمات اجتماعية أو غيرها من باب التدخل الاستباقي .

في جرسيف لا أحد من المسؤولين يحرك ساكنا، رغم ان ناقوس الخطر قد دق ، فالتفاعل مع الساكنة وفعاليات المجتمع المدني أضحى ضرورة مستعجلة لإثارة الانتباه بأن هناك مشكل خطير يهدد السلم الاجتماعي قبل ان تتفاقم الأرقام وتحول جرسيف من عاصمة للزيتون الى غابة “أوكيغاهارا اليابانية “

مقالات ذات صلة

‫12 تعليقات

  1. المرجو عدم إلصاق اي نوع من الكليشيهات او أحكام جاهزة على اي مدينة من المدن المغربية ،هذه الظاهرة الإجتماعية الخطيرة لها أسبابها و مسبباتها فلابد من تدخل الجهات المعنية بإنشاء خلايا للدعم النفسي على مستوى المندوبيات الإقليمية للصحة و الحماية الإجتماعية من أجل الوقاية و التحسيس و محاربة كل ما يؤدي إلى الأزمات النفسية الحادة التي تكون نتائجها وخيمة

  2. لقد دق ناقوس الخطر بالانتباه الى ظاهرة الانتحار التي أصبحت مؤخرا متفشية بالمجتمع المغربي غريب هذا الوافد الجديد على مجتمعنا وعاداتنا وتقاليدنا لقد ابتعدنا كثيرا عن ديننا الحنيف وعن قيمنا المثلى وعن اخلاقنا السمحاء واصبحنا نعيش في التفهات والتباهي بالمظاهر المزيفة بذل الاهتمام بالتربية والعلم والتعليم لانقاد ابناىنا من طاغوت الجهل والضلال والفراغ القاتل الذي تسرب لينخر افكار وعقول شبابنا الذين هم عماد مستقبل البلاد فعلينا ان نصحو من هفوتنا وسباتنا ونراجع انفسنا لتقييم مكامن الخلل ومدارسته والاسراع باصلاح انفسنا بانفسنا قبل فوات الاوان

  3. قال تعالى في كتابه الكريم بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ( من قتل نفسا بغير حق كأنما قتل الناس جميعا ومن احياها فكأنما احيا الناس جميعا ) لهذا قتل النفس بدون أجلها ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  4. تعاطي المخدرات والمشروبات الكحولية والحبوب الهولسة هي المسبب الرئيسي في عملية الانتحار بكثرة في المغرب..

  5. يآ أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جناتي عزاؤنا وعزاؤكم واحد للأسرة لأننا لانعرف ظروفهم .

  6. كل نفس ذائقة الموت ولكن للاسف الشديد لم نتمناها لهم بهذه الطريقة الأليمة والمحزنة ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  7. وانفقوا في سبيل الله ولا تلقوا بانفسكم إلى التهلكة واحسنوا إن الله يحب المحسنين..) ..

  8. الانتحار في الاسلام جريمة ومعصية يحرمها الإسلام ؛ فالنفس ملك الله ؛ والحياة وهبها الله للإنسان فليس للبشر ان يستعجل الموت بدون اجلها بازهاق الروح..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى