الكاف: “زوار المغرب يحظون بترحيب حار و البلد يتوفر على ثقافة عالمية نفتخر بها”

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

نشر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم اليوم بيانا مطولا حول المغرب، نوه من خلاله بمميزات هذا البلد الضارب في عمق التاريخ، و مشيدا بتاريخه و شعبه و مؤهلاته الطبيعية و بنيته التحتية.

و أكد الكاف في البيان المنشور بموقعه الرسمي بطولة كأس الأمم الأفريقية للسيدات توتال إنرجي 2022 ستقام في الفترة ما بين 2 و 23 يوليوز في المغرب في اثنتين من أشهر مدن العالم.

و أضاف بيان الكاف: “لقد ضمن فيلم هوليوود الكلاسيكي “الدار البيضاء” عام 1942، أحد أكثر الأفلام المحبوبة والأيقونية في العالم، احتفاظ المدينة بجاذبيتها العالمية، بينما من حيث كرة القدم فهي موطن لاثنين من القوى القارية في كرة القدم الأفريقية، الرجاء والوداد”.

و زاد قائلا: “الرباط، عاصمة المغرب، هي موطن لأهم متحف في البلاد، القصر الملكي وكذلك ضريح محمد الخامس”.

و جاء في البيان أيضا: “على مدى ثلاثة أسابيع مجيدة من كرة القدم، ستكون هاتان المدينتان الرائعتان مسرحا لمعركة شرسة على تاج كرة القدم الأفريقية للسيدات”.

و أضاف الاتحاد الإفريقي لكرة القدم: “يمكن لزوار المغرب أن يطمئنوا إلى الترحيب الحار والمناظر الطبيعية الرائعة وثقافة عالمية تفتخر بتاريخها الغني وجميع المكونات التي تضمن إقامة لا تنسى”.

و أضاف كذلك: “إذا كانت الرباط هي العاصمة الإدارية للمغرب ومدينة التراث الثقافي، فإن الدار البيضاء هي قطبها الاقتصادي الديناميكي ومدينة صاخبة تتنقل باستمرار”.

وسيستضيف ملعب الأمير مولاي عبد الله والأمير مولاي الحسن بالرباط ومجمع محمد الخامس بالدار البيضاء 26 مباراة من البطولة.

وسيبدأ المغرب البلد المضيف، البطولة، بمواجهة بوركينا فاسو في المباراة الافتتاحية، وستقام المباراة في مجمع الأمير مولاي عبد الله الرياضي بالرباط بداية من الساعة 9:30 مساءا بالتوقيت المحلي، على أن يقام نهائي البطولة يوم 23 يوليوز في نفس الملعب.

وستكون البطولة أيضًا بمثابة تصفيات أفريقية لكأس العالم للسيدات 2023 ، وستتأهل الفرق الأربعة الأولى من بطولة توتال إنرجي 2022 للسيدات تلقائيًا إلى كأس العالم في أستراليا ونيوزيلندا، و سينافس فريقان آخران في التصفيات العابرة للقارات على المراكز الثلاثة الأخيرة في التصفيات.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. أشمن الزوار ولا أشمن السياحة ولا ترحيب ترحيب ب ماتسمونهم الحراس السيارات باردين لكتاف يبتزو المواطنين هما لولين عادا شوف أش دايرين لسياحة بالبلادنا الحبيبة نهبوتوها وفوتو الملك العام ماشي من حقكم تفويت الشوارع وأزقة العمومية بالمجان إلا بغيتو السياحة شوهتونا

  2. سبحان الله يا عادل أين العدل، الموضوع في واد و أنت شارد، و أكيد ما عندكش سيارة لتعرف صعوبة العثور على مكان لركن السيارة في المدن الكبيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق