دراجة نارية لسائح فرنسي تتسبب في وفاة طفل ضواحي زاكورة

هبة بريس _ زاكورة

لقي طفل مصرعه في حادثة سير مميتة مساء السبت 23 أبريل الجاري، بعد أن صدمته دراجة نارية لسائح فرنسي على مستوى دُوَّار آيت مسعود بالجماعة الترابية آيت ولال ضواحي النقوب إقليم زاكورة.

وقال مصدر محلي ل”هبة بريس”، إن الطفل يبلغ من العمر 05 سنوات وكان بصدد عبور الطريق وصدمته دراجة نارية من الحجم الكبير يقودها سائح من جنسية فرنسية كان قادما من النيف بإقليم تنغير في اتجاه مدينة زاكورة مما تسبب في اصابة الطفل إصابة بليغة على مستوى الرأس، نقل على إثرها إلى المركز الصحي بالنقوب تم بعدها الى مستعجلات المستشفى الإقليمي الدراق بزاكورة وهناك لفظ أنفاسه الاخيرة.

وأضاف ذات المصدر أن سائق الدراجة غادر مكان الحادث فور وقوعها، وقدم نفسه للمركز الاقليمي للدرك الملكي بزاكورة، وتم تسليمه بعدها لدرك مركز النقوب من أجل الاستماع إليه .

هذا، وفور علمها بالأمر انتقل على وجه السرعة إلى عين المكان رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية، للوقوف على ملابسات الحادث.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫22 تعليقات

  1. إن لله وإن إليه راجعون تغمده الله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا في هذه الحالة لم يكن يتعمد قتله وإنما كان قدر الطفل ان يموت بهذه الطريقة ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

  2. خمس سنوات ويترك لوحده ليقطع الطريق.أين هم الاباء ؟ فقط يظهرون عندما تحل الكوارث مثل سقوطهم في الابار ..الخ انها مسؤولية الوالدين.

  3. كيف يعقل طفل صغير يعبر الطريق بدون رفقة والديه؛ في هذه الحالة المسؤولية ترجع لوالديه وليس للسائق الدراجة النارية الأجنبي..رحم الله هذا الطفل البريء يموت بهذه الطريقة اللهم اجعله طائر الجنة يآرب ..

  4. موقف نبيل قام به سائق الدراجة النارية الأجنبي حيث قدم نفسه للمركز الإداري للدرك الملكي وبهذه الطريقة ستخفف عنه العقوبة السجنية…

  5. لماذا هذه السرعة المفرطة التي تسببت في وفاة هذآ الطفل البريء …يقال المثل في التأني السلامة وفي العجلة الندامة لاداعي للسرعة…

  6. نطالب من السلطات القضائية ان تجري البحث الدقيق لملامسة هذه الحادثة المؤلمة التي تسببت في وفاة هذآ الطفل البريء يجب محاكمة هذآ السائق الفرنسي حتى يأخذ درسا قاسيا وعبرة حتى لا يتجرأ مرة أخرى بعدم احترام قانون السير…

  7. اللهم صبر اهليه ودويه في هذا المصاب الجلل وتغمده آلله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته إن لله وإن إليه راجعون ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم…

  8. يآ أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جناتي عزاؤنا وعزاؤكم واحد لاسرته اللهم صبرهم الصبر والسلوان يآرب إن لله وإن إليه راجعون…

  9. حتى سيارة الإسعاف لم تحضر في الفور عند تبليغها بالخبر وهذه تجربة مني ..لو اسرعت في الفور ربما سينقذ الطفل من هذه الحادثة المؤلمة وكل ما نقوله هو حسبنا الله ونعم الوكيل.

  10. لا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم كل يوم تزداد ارتفاع حوادث السير في هذه المنطقة واحد الآن لم نعرف من المسؤول الاول لهذا …رحم الله الفقيد بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وحسن اولئك رفيقا إن لله وإن إليه راجعون…

  11. آلله أكبر ما هذه الأخبار الذي نسمعه ..طفل صغير يأخذ مصرعه بهذه الطريقة البشعة والحادثة المؤلمة. اللهم ارحمه برحمتك ياارحم الراحمين واجعله طائرا في الجنة يارب…

  12. لاداعي للسرعة في التأني السلامة وفي العجلة الندامة هاهي نتيجة اليوم طفل صغير أخذ مصرعه ولكن من المحتمل لهذه الحادثة المؤلمة؟؟؟؟.

  13. موقف نبيل سلم نفسه إلى الدرك الملكي ولم يفر سبحان الله أجنبي وفعل هذا بتسليم نفسه يجب على السلطات القضائية ان تراعي له وتخفف عنه الحكم ولها واسع النظر..

  14. كفى من المغالطات التي يذهبوا ضحياها ابرياء … اللهم ارحمه برحمتك ياارحم الراحمين…

  15. ربما الأجنبي لم يكن في وعيه وهذا ما أدى به إلى ارتكاب هذه الحادثة المؤلمة التي تسببت في وفاة هذآ الطفل البريء .. تغمده الله بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته إن لله وإن إليه راجعون…

  16. اظن انها السرعة المفرطة هي التي سببت في هذه الحادثة المؤلمة في هذه الحالة يجب محاكمته فوراً باقصى عوقبة ممكنة حتى يكون عبرة لغيره لمن سولت له نفسه بقتل النفس بغير حق…

  17. إذا كان فعلا شارب الخمر فيجب على السلطات القضائية ان لآ ترحمه وتحكم عليه باقصى عوقبة ممكنة حتى لا يكرر مرة أخرى هذه الحادثة المؤلمة التي تسببت في وفاة هذآ الطفل البريء…

  18. يجب على السلطات القضائية ان تقوم بالاجراءات اللازمة لمحاكمته مع تطبيق القانون عليه بالحكم الذي يستحقه .. اللهم صبر اهليه ودويه في هذه الحادثة المؤلمة التي تسببت في وفاة الطفل البريء إن لله وإن إليه راجعون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق