بحضور العلمي ..افتتاح مركز ابتكار تابع لمجموعة ” ABA Technology “

هبة بريس ـ و م ع

تم، اليوم الأربعاء بالحظيرة التكنولوجية للدار البيضاء، افتتاح مركز الهندسة والابتكار وتدبير الخدمات التابع لمجموعة ” ABA Technology “، الرائدة في صناعة أنترنت الأشياء وتصميم المشاريع التكنولوجية ذات القيمة المضافة العالية.

ويزخر هذا المركز التكنولوجي، الذي يتوفر على 80 مهندسا بخبرات وكفاءات إضافية وحيوية، بالعديد من المنتجات التي يتم تطويرها وتصنيعها بالمغرب، ويتعلق الأمر بابتكارات متتالية تغطي عدة أنشطة قطاعية.

وفي كلمة له بالمناسبة، أبرز وزير الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي السيد مولاي حفيظ العلمي أن مجموعة ” ABA Technology “وفروعها أبانت عن مرونة صناعية كبرى وابتكار موجه للزبناء، قادرين على ضمان تنفيذ المشاريع المعقدة في آجال قصيرة.

وأكد، في الوقت ذاته، أن الكفاءات المغربية من جهتها أثبتت قدرتها على ابتكار وتطوير منتجات جديدة ذات قيمة مضافة عالية خلال هذه الفترة من الأزمة التي تتميز بقلة المكونات الالكترونية وندرتها.

وشدد، بالمناسبة، على الدور الهام الذي اضطلعت به الصناعة الالكترونية والرقمية في السياق الخاص للجائحة، مشيرا إلى أنها تمثل رهانا للسيادة الوطنية وتحقيق الاستقلال التكنولوجي.

وأوضح الوزير أن مثل هذه المشاريع تسهم في توفير مناصب شغل مهمة لفائدة الشباب المغربي، ذات قيمة مضافة عالية، خاصة أن هؤلاء الشباب برهنوا عن قدرات وكفاءات مهمة في مجال الابتكار والذكاء الاصطناعي بالخصوص، وذلك بفضل التوجيهات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس بهذا الخصوص، والتي تعطي ثمارها يوما بعد يوم.

وأشاد السيد العلمي بهذا المشروع الضخم، مهنئا طواقم العمل التي قامت بجهد كبير ومميز لإحداث هذا المركز، الذي نجح في تعبئة المواهب المغربية المختصة في مجال الالكترونيك وأنترنت الأشياء والتحول الرقمي.

ومن جهته، أوضح رئيس مجموعة ” ABA Technology ” السيد محمد بن عودة أن هذا المركز يعكس مدى الحرص الاستراتيجي للمجموعة على الإسهام في تنمية مغرب موصول بشبكة الأنترنت بشكل أكبر ومستدام، مع مرونة وقدرة على التأقلم، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، من خلال قوة إنترنت الأشياء والإلكترونيك والتحول الرقمي.

وأشار إلى أن مركز الابتكار سيؤمن العديد من العمليات بدء من التتبع الآني لمسار سلسلة تبريد اللقاحات، عبر أجهزة الاستشعار الحرارية الموصولة بشبكة الأنترنت، إلى المدن الذكية عبر كاميرات المراقبة والسلامة ومواقف السيارات الذكية والمحطات الذكية لشحن العربات الكهربائية، مرورا بحلول الطب عن بعد، وأجهزة استشعار الاهتزازات الخاصة بالتكنولوجية 4.0 لصيانة المعدات، ومحطات الطقس الموصولة بالأنترنت الخاصة بالفلاحة.

ويتوفر مركز الهندسة والابتكار على كفاءات مختصة في أجهزة الحاسوب (HARDWARE)، وفي البرمجيات (SOFTWARE)، وكفاءات عاملة في مختبر التصنيع (FABLAB) والإعداد السريع للنموذج الأولي إلى جانب كفاءات برج المراقبة الخاص بأنترنت الأشياء.

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة ” ABA Technology ” تشغل 350 مستخدم ، موزعين بين فروعها، وتتوفر على مصنع في بوسكورة ووحدة صناعية بعين السبع لإنتاج البطاقات الإلكترونية ومعدات تكنولوجية تمنحها دينامية حقيقية ومرونة صناعية لتصنع مائة في المائة بالمغرب.

وتتحكم المجموعة اليوم في مجموع سلسلة القيمة الخاصة بأنترنت الأشياء، ابتداء من تصميم المشاريع التكنولوجية ذات القيمة المضافة العالية وتصنيع البطاقات الإلكترونية وانتهاء بإدماج الحلول، مرورا بتصنيع أجهزة الاستشعار الموصولة بالأنترنت وتطوير أنظمة التوصيل والبرمجيات.

وتسمح هذه الخبرات للمجموعة بابتكار نماذج أعمال الغد الجديدة، مع الإسهام في إعادة تشكيل سلاسل القيمة، لتصبح أكثر مرونة وقدرة على التأقلم، وأكثر نجاعة مع بصمة كربونية منخفضة.

وهي مجموعة صناعية وتكنولوجية وفاعل عالمي مندمج في سلسلة قيمة أنترنت الأشياء، تنتظم حول منظومة تكنولوجية تتألف من 5 شركات قادرة على تسريع مسلسل التحولات الرقمية.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق