أصحاب القاعات الرياضية بفاس يحتجون على استمرار قرار الاغلاق

خالد العروسي – هبة بريس

بعد أن تضرروا من طول فترة جائحة فيروس كورونا المستجد، أقدم عدد من أصحاب الصالات والنوادي الرياضية بمدينة فاس صباح اليوم الثلاثاء 08 شتنبر الجاري، للمرة الثانية على التوالي على تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر ولاية جهة فاس مكناس، احتجاجا على قرار إغلاق قاعاتهم الرياضية .

وفي اتصال هاتفي أجرته ” هبة بريس ” مع كريم امتيتة مقرر المكتب الإقليمي لنقابة المدربين الرياضيين والقاعات الرياضية الخاصة بفاس قال : بأن القاعات الرياضية استأنفت العمل سابقا لمدة أسبوعين، والتزمت بكل القرارات التي اتخذتها السلطات المحلية ومن بينها نسبة 50 في المائة من الطاقة الاستيعابية إلى جانب اعتماد بروتوكول صحي، لكن السلطات تراجعت عن القرار يوم 15 يوليوز الماضي،  و قررت إغلاق الصالات والنوادي الرياضية في المدينة مرة أخرى .

وعبر ذات المتحدث، عن استيائه من قرار الحكومة بعد تمديد عملية إقفال القاعات الرياضية عكس مرافق أخرى كالمقاهي والمطاعم وغيرها، معتبرا، أن إمكانية انتشار الوباء داخل المقاهي أكبر من إمكانية انتشاره داخل القاعات الرياضية، التي تقوم حسب بعض المشرفين عليها بأدوار تربوية توجيهية

وأوضح المتحدث نفسه، أنه يجب وضع حل عاجل يضمن لهم للمستخدمين داخل القاعات الرياضية القوت اليومي، عبر تقديم دعم خاص لهم . إذ أكد أن العديد من أصحاب القاعات الرياضية، أنفقوا أموالا طائلة لتجهيزها، ومازالت تواجههم عديد المصاريف كنفقات الكراء والاقتطاع البنكي والإيجار وفواتير الماء والكهرباء وغيرها، مقابل توقف المداخيل.

وأكد كريم امتيتة، أن المحتجون وجهوا خلال هذه الوقفة رسائل و لافتات احتجاجية إلى مسؤولي الولاية، ضمنوها بأبرز المشاكل التي يعيشونها رفقة أسرهم، في ظل استمرار قانون إغلاق القاعات في وجه العموم والنوادي الرياضية بفاس، مشيرا إلى أن السلطات المحلية استجابت للوقفة وقامت بتحرير محضر للواقعة من أجل رفعه للجهات المسؤولة لاتخاذ القرارات الصائبة لهاته القضية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق