جائحة كورونا .. جبهة إنقاذ ”لاسمير“ تدعو لاستئناف نشاطها في ظل ”الابتزاز المسلط“ على المغرب

هبة بريس – الدار البيضاء

طالبت الجبهة الوطنية لإنقاذ المصفاة المغربية للبترول، من الحكومة المغربية بالتراجع عن قرار الإغلاق واستئناف نشاط المصفاة الطبيعي والتاريخي في تخزين المواد النفطية وتكرير النفط الخام وفق ما يضمن المصالح العليا للمغرب ويعزز الأمن الطاقي الوطني في مواجهة الصراعات الجيوسياسية وتفشي جائحة ”كورونا“.

وقالت الجبهة في مراسلة وجهتها إلى كل من رئيس الحكومة المغربية، وزير الداخلية، وزير المالية والاقتصاد، وزير العدل، وزير الطاقة والمعادن، مدير الديوان الملكي، رئيس مجلس النواب، رئيس مجلس المستشارين، رئيس لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، رئيس لجنة المالية والتخطيط والتنمية الاقتصادية بمجلس المستشارين، رئيس لجنة القطاعات الإنتاجية بمجلس النواب، قالت على أنه، وبعد لجوء الدولة المغربية للاستغلال عبر الكراء لجزء من الطاقة التخزينية لشركة سامير في طور التصفية القضائية بغرض تخزين وادخارالمواد النفطية الصافية في ظل تهاوي الأسعار دوليا واستفحال الاختلالات بعد الخوصصة والتحربر في ضمان الحاجيات الوطنية بالجودةوالأسعار والكميات المطلوبة.

وطالبت الهيئة بالعمل على رفع معوقات الاستئناف الطبيعي لنشاط المصفاة المغربية والاستفادة من كل طاقاتها في تخزين وتكرير البترول وفق مقتضيات المصلحة العامة في ظل حالة الطوارئ الصحية والابتزاز المسلط على المغرب بعد الخوصصة وبعد تحرير السوق والأسعار.

كما دعت إلى تيسير التفويت للخواص برفع العراقيل المطروحة من داخل وخارج المسطرة القضائية أو التفويت لحساب الدولة بصفتها كبيرة الدائنينوالراعية للمصلحة العامة للمغرب أو التفويت لحساب الشركة المختلطة الاقتصاد بشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص.

وختمت بالدعوة للحد من الأسعار ”الفاحشة للمحروقات بالرجوع لتقنين وتنظيم الأسعار وتعليق التحرير إلى حين توفر شروط التنافس والتكامل بين المنتوج المحلي والاستيراد وتفكيك معاقل التفاهم والتركيز في السوق الوطنية للمواد النفطية“.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق