حلقوا شعرها و”لوّنوها”.. عقاب مهين لعمدة مدينة

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس - وكالات

ألقوا عليها صبغة حمراء وأجبروها على المشي حافية القدمين وحلقوا شعرها.. هكذا هاجم محتجون غاضبون عمدة مدينة بوليفية، خلال محاولتها الهرب من بطشهم.

وكانت عمدة مدينة فينتو، باتريشيا آرس، المتحالفة مع الرئيس إيفو موراليس، قد أجبرت على الخروج من قاعة المدينة، الأربعاء، بعد أن أضرم متظاهرون مناهضون للحكومة، النار في المبنى.

ووفقا لوسائل إعلام محلية، فإن آرس حاولت الهروب من أحد الأبواب الخلفية للمبنى، إلا أن المتظاهرين لحقوا بها وسكبوا الطلاء الأحمر عليها، وأجبروها على السير دون حذاء في الشارع، قبل قص شعرها.

وأظهر مقطع فيديو آرس وهي تجلس بين مجموعة من الأشخاص، وتبدو على وجهها ملامح الصدمة والارتباك، بينما حاول بعض المحيطين بها مواساتها والحديث معها، وفق ما ذكرت وكالة “رويترز”.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في بلاحدود

تعليق واحد

  1. عمربر

    في 12:06

    شعب بدائي متوحش
    تنحى من منصبها عن طريق الانتخابات وهكذا تكون قد عوقبت.
    التخلف في العالم الثالث يتجلى في أفعالهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

غزة.. 10 شهداء بغارات الاحتلال والمقاومة ترد

قالت مصادر صحفية متعددة ن 3 فلسطينيين استشهدوا إثر قصف إسرائيلي استهدف مجموعة من المواطنين…