صحيفة أمريكية: “ملف المغرب لمونديال 2026 أقوى لهاته الأسباب”‎

هبة بريس - القسم الرياضي

في خضم التجاذبات الإعلامية التي بات يحظى بها ملفي الدول المتنافسة على احتضان مونديال العالم لسنة 2026، خرجت صحيفة أمريكية متخصصة لتلسط الضوء على نقاط قوة و ضعف كل ملف على حدة.

الصحيفة التي تتخذ من “سبورت توداي” إسما لها بأمريكا أكدت من خلال ملف خاص أعدته في موضوع ترشح كل من المغرب من جهة و أمريكا و المكسيك و كندا من جهة ثانية أن الملف المغربي يتمتع بنقاط جذب و قوة أكبر من نظيره الثلاثي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية.

و لفتت الصحيفة الأمريكية الانتباه إلى أن الملف المغربي يتميز على نظيره الثلاثي الأمريكي بثلاث نقاط أساسية أولها عامل التوقيت الذي يميز المغرب باعتباره موافقا مع خط غرينيتش مما سيجعل نسب مشاهدة العرس العالمي تكون اكبر إذا ما احتضن المغرب هاته التظاهرة.

و اردفت الصحيفة في تقريرها أن عامل التوقيت يرتبط أيضا بقيمة المداخيل الخاصة بالدورة، حيث أن العائدات المالية سواءا للفيفا أو البلد المنظم ستكون أكبر إذا ما نال المغرب شرف تنظيم المونديال خاصة أن التموقع الجغرافي للمغرب يجعله قريبا من أوروبا و آسيا.

كما أشار التقرير لكون عامل التسامح و التعايش الذي يطبع ثقافة المجتمع المغربي تجعل منه نقطة قوة عكس الملف الثلاثي خاصة في ظل السياسات الأمريكية الخارجية و التي تمنع عددا من الجنسيات من دخول أراضيها فضلا على تصريحات ترامب الأخيرة بخصوص بعض الدول الصغيرة إلى جانب الميز العنصري.

و تجدر الإشارة إلى أن التصويت على الملف الفائز بشرف تنظيم مونديال 2026 ستحتضنه العاصمة السويسرية في الثالث عشر من شهر يونيو القادم في ظل اعتماد نظام جديد للتصويت يسمح لرؤساء الاتحادات الوطنية بالتصويت عوض أعضاء المكتب التنفيذي التي كان معمولا بها سلفا.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق