“الجراد الأخضر” يغزو شوارع المملكة احتفاءا ب”ملحمة” كينشاسا الأسطورية

هبة بريس – القسم الرياضي

التاريخ يصنعه الأبطال ، و الأبطال هاته المرة نسور الرجاء العالمي الذين صنعوا الحدث و أوقفوا عقارب الساعات هناك في كينشاسا الكونغولية حين عذبوا فيتا كلوب وسط جمهوره و نالوا اللقب باستحقاق في ملعب الشهداء.
رفاق الحافيظي و إن وجدوا بعض الصعوبات في ثاني أشواط النهائي القاري لمنافسات الكاف غير أنهم صمدوا بعزيمة الرجال و حاربوا بهامات مرفوعة و قاتلوا ببسالة النسور لرفع علم المغرب خفاقا عاليا في سماء الماما أفريكا.
صافرة فيكتور كوميز الختامية و التي أعلنت نادي الرجاء عريسا للكاف أخرجت عشرات الآلاف من المغاربة بعدد من المدن داخل و خارج المملكة للتعبير عن فرحتهم بتتويج مستحق يأتي تزامنا و صحوة الكرة المغربية في السنوات الأخيرة.
و تعالت صيحات الجراد الأخضر من شعب الرجاء العالمي احتفاءا بالنصر و تمجيدا لكتيبة غاريدو التي صنعت التاريخ ، الخضراء الوطنية التي أخرجت المغاربة للشوارع ذات يوم في الموندياليتو هاهي اليوم تعود لتخرجهم من جديد و تعيد لهم البسمة بلقب آخر ينضاف لخزينة الوازيس المثقلة بالألقاب و التتويجات.
من البيضاء للرباط و فاس و مراكش و اغادير و طنجة و غيرهم من المدن كثير، خرج المغاربة باختلاف انتماءاتهم يقرعون طبول النصر و يعبرون عن فرحة التتويج، فعلا صدق من قال بأن كرة القدم أفيون الشعوب و من لا يعشقها مات و هو عازب، هنيئا لكل المغاربة بهذا اللقب الجديد و بالأخص لشعب “الفيردي” أينما كانوا و تواجدوا.

ما رأيك؟
المجموع 25 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق