مصدر: “عامل إقليم جرادة لم يعد أسرة “ضحية السندريات” بشيء”

هبة بريس - الرباط

عرف اقليم جرادة حركة احتجاجات، خلال اليومين الأخيرين، على إثر وفاة شخص داخل بئر للفحم الحجري بمنطقة حاسي بلال.

المعني بالأمر، وحسب مصادر محلية، توفي نتيجة انهيار جزء من البئر المنجمي الذي كان داخله، مشيرة إلى أن الساكنة تمكنت من انتشال جثته ورفضت تسليمها للسلطات لدفنها.

وذكرت مصادر إعلامية، أن سلطات الاقليم تواصلت مع عائلة الراحل ووعدتهم بالحصول على شقة ووظيفيتين لفائدة شقيقي الراحل مقابل تسليم جثته التي احتجزتها الساكنة لدفنها وتهدئة الأوضاع.

وفي هذا الصدد، أكد مصدر مطلع أن الأخبار المتداولة عارية من الصحة، لافتة إلى أن عائلة الراحل لم يجمعها أي لقاء بالعامل أو ممثل للسلطات.

وشدد ذات المصدر، في حديث مع هبة بريس، أن عامل الاقليم لم يعد أحدا من عائلة الراحل بشيء، نافيا ما تم تداوله بخصوص وعود استفادة الأسرة من شقة ووظفيتين

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق