تكسير سيارات والهجوم على كٌوميسارية انتقاما لمقتل “شخص خطير” برصاص الأمن

هبة بريس ـ الرباط

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس، اليوم الثلاثاء، من توقيف أربعة مشتبه فيهم من ذوي السوابق القضائية، من بينهم ثلاثة يشكلون موضوع مذكرات قضائية، وذلك للاشتباه في تورطهم في إلحاق خسائر مادية بملك الغير والملك العمومي، فضلا عن تهديد ومقاومة عناصر القوة العمومية.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للامن الوطني أن المشتبه فيهم، ومن بينهم شقيق الشخص الذي سبق وأن قاوم عناصر الشرطة ليلة 22 شتنبر الجاري وتوفي جراء إصابته برصاصة أطلقها موظف شرطة من سلاحه الوظيفي، عملوا ليلة نفس الواقعة على تعريض مجموعة من السيارات والممتلكات الخاصة والعمومية لخسائر مادية ورشق بالحجارة، من بينها مقر الدائرة الخامسة للشرطة الكائنة بحي البساتين.

وأضاف المصدر ذاته أن توقيف المشتبه فيهم جرى أثناء محاولتهم الفرار على متن دراجة ثلاثية العجلات، تم حجزها وتوقيف سائقها أيضا.

وأشار البلاغ إلى أنه قد تم وضع المشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن اشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، فيما تتواصل الابحاث لتحديد باقي المتورطين المفترضين في هذه الأعمال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. يجب الضرب من حديد علي يد هاته العينة من المنحرفين الذين أصبحوا يهددون سلامة الجميع دون استثنا الامن و المواطنين يدا في يد للتغلب علي مثل هذه الظواهر المشينة

  2. اخوه شتم وسب في الملك انا مواطن مغربي السجن مدى الحياة تم تقديمه هدية للمؤبدين يسكن معهم والاعمال الشاقة الان الملك رمزنا اكتر من العلم

  3. السن بالسن والعين بالعين.امثال هؤلاء لا يشرفنا ان يكونوا مغاربة.يجب تصفيتهم لأنهم يريدون ان يحرمو الحياة على الحميع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق