ستيني يلفظ أنفاسه الأخيرة في ضيافة أمن البيضاء

3
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس-الرباط

توفي رجل ستيني يوم أمس كان رهن الحراسة النظرية من قبل مصالح منطقة عين الشق، بعد محاولته إحراق سيارة الإسعاف التي كان على متنها متوجها إلى المستشفى لتلقي العلاج نتيجة عارض صحي.

وحسب بلاغ أصدرته المديرية العامة للأمن الوطني، “قد تم وضع الهالك رهن الحراسة النظرية خلال الساعات الأولى من صباح اليوم نفسه، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة، قبل أن يتعرض لأزمة صحية، استدعت نقله في حدود الساعة السادسة مساء إلى المستشفى لتلقي العلاج، حيث توفي فور ولوجه إل هذه المؤسسة الصحية”.

هذا وقد تم إيداع جثة الهالك في مستودع للأموات، لاخضاعها للترشيح الطبي لتحديد أسباب الوفاة، فيما تم فتح بحث في القضية تحت إشراف النيابة العامة.

ما رأيك؟
المجموع 8 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في حوادث

3 تعليقات

  1. الساخط

    في 12:23

    المخزن حكار غير على الدرويش دولة الفاسد

  2. ستيني خائف

    في 14:46

    ستيني آخر يزوره عزرائيل في ضيافة الأمن ، وقد يختار السبعينيين في المستقبل وينقلهم إلى ضيافة رب العباد هناك في أعلى عليين مع الشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقا.

  3. السبب هو الظلم والحگرة

    في 17:41

    وهل سيقوم مريض بمحاولة احراق سيارة اسعاف بدون اي سبب ؟
    الظلم والحگرة هي السبب الذي يجعل بعض المواطنين يقدمون على مثل هذه الامور. وفي الاخير يُظلمون للمرة ثانية باعتقالهم وتلفيق تهمة لهم رغم انهم لم يقوموا سوى بالاحتجاج عمن يظلمهم.
    تّفو على البلاد اللي الامن فيها ينصر الظالم على المظلوم، ليزداد الظالم طغيانا ويزداد المظلوم مظلمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

فتاة في حالة سكر تدهس دركي بالسد القضائي لـ “ضاية عوا “

أصيب دركي بالسد القضائي لضاية عوا إقليم افران  بجروح خطيرة  على مستوى الرأس صباح اليوم الأ…