3 وفيات في قعر بئر و”مطفية” بإقليمي الجديدة وسيدي بنور

أحمد مصباح - هبة بريس

الأسبوع الأخير من شهر رمضان، كان حافلا بحالات وفيات مأساوية في منطقة دكالة، التي يشمل نفوذها الترابي إقليمي الجديدة وسيدي بنور.

فبتراب قيادة “أولاد حدان”، بإقليم الجديدة، رمت، أمس الأربعاء، امرأة عازبة، في عقدها الرابع، بنفسها في بئر، حيث قضت نحبها. وقد انتشل جثتها عناصر الوقاية المدنية، بحضور المتدخلين من السلطة المحلية، ومركز الدرك الملكي بأولاد افرج، التابع لسرية الجديدة. وقد أحيلت الجثة على مستودع حفظ الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة، لإخضاعها، بتعليمات نيابية، للتشريح الطبي.

وبتراب “سانية بركيك” بإقليم سيدي بنور، نزل شاب يبلغ من العمر 17 سنة، أول أمس الثلاثاء، إلى قعر “مطفية” (خزان ماء تحت أرضي)، لإنقاذ شقيقته الصغرى، في ربيعها الرابع، إثر سقوطها عرضيا، عندما كانت تلعب وتلهو بجوار “المطفية”. لكن الحظ لم يسعف الشقيق في انتزاع أخته الصغيرة من موت محقق، بعد أن هوى إلى قعر “المطفية”، جراء فقدان توازنه، ولقي المصير المأساوي ذاته. وقد انتشل المتدخلون لدى الوقاية المدنية والسلطة المحلية والدرك الملكي، جثثي الضحيتين اللذين قضيا نحبهما غرقا.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
4

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق