ممثلون يتحدون ضد المؤثرين بمهرجان مراكش

نجلاء مزيان: هبة بريس

يبدو أن ظاهرة تطفل المؤثرين على مجال التمثيل، أضحت لا تزعج فقط المشاهد المغربي الذي فرض عليه تحمل مشاهدتهم عبر الشاشة الصغيرة، بل وصل صداها للمثلين المغاربة الذين انتفضوا عبر تصريحاتهم للإعلام، خلال حضورهم بالمهرجان الدولي للفيلم بمراكش.

أبرز هذه التصريحات كانت من نصيب وحش الشاشة المغربية الفنان محمد خيي، الذي أعرب عن استنكاره الشديد من ولوج من هب و دب إلى مجال التمثيل، دون تكوين أكاديمي أو موهبة تستحق التشجيع.

وغيره، عدد من الفنانين الذين رفعوا شعار “لا للمؤثرين في مجال التمثيل”، غير أن منهم من فضل الخروج عن صمته و منهم من فضل التزام الصمت و اقتصر تعبيره محيطه و أصدقائه.

وجدير بالذكر أن منظمين مهرجان مراكش في حلته الجديدة حرصوا على الإبتعاد عن البهرجة و التجمهر حيث تم إصدار قرارات صارمة في هذا الصدد، أبرزها إلغاء الأنشطة التي تقام كل سنة في جامع الفنى بحضور وجوه بارزة سواء على المستوى الوطني أو الدولي، فضلا عن تغيير مكان “طابي روج” ، و دعوة الممثلين و صناع الفرجة السينمائية فقط.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. هو في الحقيقة الاسبقية لخريجي المعاهد اللذين سهروا وتعذبوا وجاهدوا ومن بعد ايجي واحد يقلد الممتلين ويبدع في ذالك ويأتي احد المخرجين ويشغله بجوج دريال واصحاب المهنة يبقاوا يشويوا الكبال يجب التدخل من طرف من يهمهم الامر واحداث لجنة مكونة من كبار الممتلين من يونس ميكري راوية هي اللي غادة تخرج فيهم..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق