مباراة الوداد ومولودية وجدة.. الأمن ينفي شائعة تسجيل حالتي وفاة

هبة بريس - وجدة

نفت ولاية أمن وجدة، بشكل قاطع، اليوم الخميس 30 يونيو الجاري، صحة المعطيات والإشاعات التي تم تداولها حول تسجيل حالتي وفاة في أوساط المشجعين على خلفية أعمال الشغب والعنف التي أعقبت، يوم أمس الأربعاء، مباراة كرة القدم بين فريقي مولودية وجدة والوداد الرياضي البيضاوي.

وأكدت ولاية أمن وجدة أن العمليات الأمنية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني على هامش هذه المباراة أسفرت عن توقيف 39 شخصا، من بينهم 21 شخصا تم ضبطهم من أجل تورطهم في أعمال الرشق بالحجارة والشغب الرياضي، فيما تم توقيف البقية بعد ضبطهم متلبسين باقتراف أفعال إجرامية تتنوع بين حيازة السلاح الأبيض والسرقة وحيازة واستهلاك المخدرات والمؤثرات العقلية وتزوير تذاكر الولوج للملعب.

وقد تم إيداع الأشخاص الموقوفين تحت الحراسة النظرية بالنسبة للرشداء، والمراقبة بالنسبة لبقية الموقوفين من القاصرين، وذلك على خلفية البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، من أجل تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليهم، فيما تتواصل العمليات الأمنية بغرض توقيف باقي المشتبه فيهم المتورطين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫21 تعليقات

  1. هذا الشغب ناتج عن التهميش و البطالة و الفساد بجميع انواعه و خصوصا فساد المسؤلين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق