درك الجديدة يعتقل متورطين في شبكة الاتجار الدولي للمخدرات

أحمد مصباح – الجديدة

على إثر دخول المركز القضائي، التابع للقيادة الجهوية للدرك الملكي، المعروف اختصارا ب”بي جي”، على خط الأبحاث والتحريات الميدانية، التي واصلها ليل-نهار، على قدم وساق، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، علاقة بنازلة التهريب الدولي للمخدرات، التي حجز في إطارها، المتدخلون لدى الدرك البحري بالجرف الأصفر، والفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز اشتوكة، والبحرية الملكية، السبت الماضي، 70 رزمة من المخدرات، في عرض سواحل الجديدة، وتحديدا بعلو البحر ما بين اشتوكة وأزمور.. تمكن المحققون لدى المركز القضائي (les fins limiers)، في وقت قياسي، من تشخيص وتحديد هويات المرتبطين بشبكة المخدرات، ذات الامتدادات الدولية، التي تتخطى الحدود البرية والبحرية والجوية للمغرب. حيث اعتقلوا تبعا لذلك ربان قاربي الصيد، ومساعديهم، وحارس المقلع، وسائق سيارة أجرة من الحجم الكبير، أوصل البحارة، إلى ميناء الدارالبيضاء، نقطة الانطلاق. هذا، فيما يواصل المركز القضائي الأبحاث والتحريات، لإيقاف العقول المدبرة وباقي المتورطين، الذين تم تشخيصهم والاهتداء إليهم.

إلى ذلك، وبالرجوع إلى تفاصيل النازلة التي كان للجريدة السبق في نشر وقائعها وتفاصيلها، فإن الدرك البحري لدى القيادة الجهوية للدرك الملكي للجديدة، والبحرية الملكية، والفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز اشتوكة، أحبطوا، في تدخل نوعي، وعملية مشتركة، في ساعة مبكرة من صباح السبت 14 ماي 2022، في عرض سواحل الجديدة، بعلو البحر ما بين اشتوكة وأزمور، عملية تهريب دولي للمخدرات. ما مكن من حجز 70 رزمة من المخدرات، تم جلبها من منطقة الشمال، علاوة على قاربي تقليديين، تخلصا من أ”البضاعة” في البحر، بعد أن أوصلها إليهما قارب سريع، نجح في الفرار من مطاردة البحرية الملكية، بسبب سرعته الفائقة.

وبالمناسبة، فإن نازلة تهريب المخدرات إلى القارة العجوز، والتي فك المركز القضائي لغزها، في ظرف وقت قياسي، تندرج في إطار تعبئة مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي للجديدة، لمكافحة التهريب الدولي للمخدرات، عبر مياه المحيط الأطلسي، والضفة الشمالية للبحر الأبيض المتوسط.

ما رأيك؟
المجموع 11 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق