تحت الرعاية السامية طرفاية تحتضن مسابقة حفظ وتجويد القران الكريم…

هبة بريس-أشعبان لحبيب

إحتضنت مدينة طرفاية، عصر اليوم السبت أطوار مسابقة مواهب حفظ وتجويد القران الكريم، في نسختها 11 لدعم مواهب حفظ وتجويد القرآن الكريم بالأقاليم الجنوبية المنظمة تحت الرعاية السامية لأمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

الحفل الديني حضرته السلطات المحلية، ومندوب الأوقاف والشؤون الإسلامية، ورئيس المجلس العلمي المحلي لطرفاية وأعضاءه حيث أسفرت نتائج هذه المسابقة، التي نظمت برحاب مسجد المسيرة بالحي الجديد للمدينة طرفاية، عن فوز المقرئين بجوائز سلمت لهم من طرف أعضاء الوفد الحاضر.

الفائزين في الحفظ الكامل:
المرتبة الأولى:
يحى حمن
المرتبة الثانية
عبد الله إذ ابراهيم اعلي.

الفائزين في حفظ خمسة أحزاب مع التجويد:
محمد الكرتي
هرباك محمد
عثمان الوردي
ادام ابوليلى
أيت موسى شرف الدين.

وعرفت هذه المسابقة الإقليمية مشاركة 7 من الحافظين والحافظات للقرآن الكريم وتجويده وترتيله.

وتروم هذه المسابقة القرآنية، التي تنظمها قناة العيون تحت إشراف المديرية الجهوية الأوقاف والشؤون الإسلامية، وبدعم من المجلس العلمي المحلي، ومندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالإقليم وبتنسيق مع عمالة طرفاية والمجالس المنتخبة، إبراز دور الكتاتيب القرآنية والقائمين على الشأن الديني في حفظ وتجويد القرآن الكريم، والارتقاء بالمستوى العام للأداء القرآني وإذكاء روح التنافس بين حفاظ كتاب الله عز وجل والتشجيع على إتقان تلاوته، وكذا تأكيد القيم الإسلامية ودورها في حياة الفرد والجماعة مصداقا لقوله تعالى “ورتل القرآن ترتيلا”.

وأكد المندوب الإقليمي لوزارة الأوقاف والشؤون الاسلامية بطرفاية، في كلمة بالمناسبة أن هذه المسابقة تستهدف العناية بأهل القرآن وتكريم حفظة كتاب الله العزيز ومجودي أدائه، وكذا إذكاء روح التنافس بين الأجيال في إتقان حفظ القرآن الكريم وتجويده، مبرزا دور الكتاتيب القرآنية في التمكين للثوابت الدينية والوطنية سيرا على نهج المغاربة الدؤوب والمستمر في العناية بكتاب الله العزيز حفظا وضبطا وأداء.

من جهته، أشار رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم طرفاية، إلى أن هذه المسابقة تهدف إلى خدمة كتاب الله والارتقاء بالمستوى العام للأداء القرآني، وتحفيز الأجيال الناشئة على الالتزام بدينها وإدراك واجباتها تجاه عقيدتها ورسالتها الإسلامية، وخلق روح التنافس في مجال حفظ القرآن الكريم والتشجيع على بذل المزيد من الجهد والوقت للحفظ والتلاوة.

وتنظم هذه الإقصائيات التي تتواصل إلى غاية 29 مارس المقبل، بمختلف أقاليم الجهات الجنوبية للمملكة، السمارة، وطانطان، وسيدي إفني، وكلميم، وآسا الزاك، طرفاية، والعيون، وبوجدور، والداخلة وأوسرد.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق