فاس : الحبس النافذ لرئيس جماعة و 4 آخرين بتهم الاختلاس والتزوير

ع محياوي _ هبة بريس

قضت محكمة جرائم الأموال الابتدائية باستئنافية فاس، يوم أمس الثلاثاء، بسنة سجنا واحدة في حق رئيس جماعة تولال بإقليم مكناس المنتمي لحزب العدالة والتنمية (م- ح) ، بتهم التزوير في محرر رسمي واستغلال النفوذ وأخذ منفعة من مشروع يتولى إدارته وتبديد واختلاس أموال عامة.

وتم الحكم على حمدان رفقة 5 آخرين في نفس الملف، بينهم الرئيس السابق لبلدية تولال الإستقلالي (م-س) الذي تم الحكم عليه بستة أشهر حبسا نافذة، وبسنة سجنا نافذة على كل من (ع ـ ع) مقاول و(ح ـ ب) مهندس معماري، فيما تم تبرئة كل من (ف ـ ب) موظف بالجماعة المذكورة و(م ـ ع) مسير مقاولة، وتأجيل ملف (م ـ ل) إلى جلسة لا حقة.

وقد أمر قاضي التحقيق بمحكمة جرائم الأموال بفاس محمد الطويلب، المتابعين في حالة سراح بعد انتهاء بحثه في بداية السنة الماضية، بمتابعة المشتبه فيهم السبعة وإحالتهم على الهيئة بالمحكمة قبل النطق بالحكم في مرحلته الإبتدائية يوم أمس الثلاثاء.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق