إنتحار تلميذة شنقا في ظروف غامضة ضواحي تاونات

*الصورة تعبيرية
هبة بريس – فاس

عاش دوار عين باردة الكائن بجماعة البيبان اقليم تاونات مساء امس الثلاثاء 05 يناير الجاري، على وقع حادث مأساوي إثر إقدام تلميذة على الإنتحار شنقا بواسطة حبل مربوط بعمود احدى بيوت منزل أسرتها .

ووفق مصادر هبة بريس، فإن التلميذة التي عثر عليها جثة هامدة في ظروف غامضة لا يتجاوز سنها 19 سنة ،و كانت تتابع دراستها بمستوى الثاني من سلك البكالوريا ،بإحدى المؤسسات التعليمية العمومية بمدينة غفساي ، مضيفة، بأن قيد حياتها كانت من الاوائل في دراستها حيث عرفت لدى جميع أساتذتها و زملائها بتفوقها الدراسي الملحوظ ،مشيرة الى ان الهالكة كانت ذي اخلاق عالية و نبيلة في وسطها الاسري و التعليمي.

و أفادت المصادر ذاتها ، انه فور إخطارها بالخبر إنتقلت إلى عين المكان، مصالح الدرك الملكي بغفساي، رفقة السلطة المحلية، ليتم فتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة بتاونات من أجل الوقوف على أسباب وظروف هذا الانتحار، فيما تم نقل جثة الضحية في إتجاه المستشفى الإقليمي ،ومنه إلى مستودع الأموات بالمستشفى الغساني بفاس، قصد إخضاعها إلى عملية التشريح من طرف الطبيب الشرعي

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
11

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق