إصابة 17 شخصا في حادث اصطدام شاحنة بحافلة للنقل الحضري

ع. محياوي / هبة بريس

علمت “هبة بريس” من مصدر مطلع أن مدينة الجديدة استفاقت على وقع حادثة سير وقعت صباح اليوم الثلاثاء 13 أكتوبر 2020 حوالي الساعة السابعة بين سبت الدويب وأحفير.

وأوضح ذات المصدر أن تفاصيل الحادث الذي وصف بالحرج وقعت عندما كانت حافلة للنقل الحضري تعمل بالخط رقم 19 الرابط بين سبت الدويب وأحفير متوقفة بالمحطة المعروفة ب ” لوطيل ” بصدد اركاب المرتفقين ، انحرفت شاحنة محملة بمواد بلاستيكية عن مسارها وتصطدم بقوة بالحافلة التي كانت لاتزال متوقفة بمحطتها. .

ولفت ذات المصدر أنه من خلال المعاينة لوقائع الحادث وتفاصيله ؛ فإن كل القرائن تفيد أن سائق الشاحنة صدم الحافلة بنفس السرعة الكبيرة التي كان يسير بها.

وقد أدت سرعة الارتطام؛ وفق ذات المصدر؛ إلى دفع الحافلة إلى الأمام لمسافة تناهز 50 مترا قبل أن تهوي في منحدر مجاور ولولا الالطاف الإلهية التي جعلت عمودا كهربائيا في مسارها أوقف انحدارها بأعجوبة لكانت الحصيلة ثقيلة جدا ، فيما الشاحنة بدورها انقلبت هي الاخرى بحمولتها والسرعة المفرطة التي كانت تسير بها في نفس المنحدر .

وقد بلغت حصيلة الإصابات حوالي 17 راكبا أصيبوا بجروح وكدمات متفاوتة الخطورة بالإضافة إلى سائق الحافلة وذلك حسب المعطيات الأولية التي أوعز بها مصدرنا من عين المكان .

الحادث يثير مرة أخرى مسألة السرعة المفرطة والتهور في السياقة خصوصا على الطرق القروية وبين المدن .

حادث اليوم الذي تسبب في إصابات وصفت بالحرجة في صفوف ركاب النقل الحضري وتكبيد الحافلة خسائر مادية كبيرة ؛ لذلك ينبغي من السائقين ضرورة الانتباه وتوخي الحذر أثناء السياقة والنداء موجه بصفة خاصة لسائقي الشاحنات على الطرقات .

و قد حضر رجال الاسعاف لنقل المصابين صوب المستشفى الاقليمي لتلقي الاسعافات والتدخلات الطبية اللازمة ، فيما عناصر الدرك الملكي الذين حلوا بعين المكان قاموا بالمتعين حيث تأكد انعدام مسؤولية سائق الحافلة التي كانت متوقفة على حافة الطريق والمسؤولية الكاملة لسائق الشاحنة بسبب السرعة وعدم الانتباه في السياقة .

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق