ماكرون: فرنسا ستعمل على “مكافحة الانفصالية الإسلاموية”

هبة بريس – وكالات

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، إن الدين الإسلامي يمر اليوم بأزمة في كل أنحاء العالم ، وأكد أن فرنسا ستعمل على “مكافحة الانفصالية الإسلاموية” التي تهدف إلى تأسيس مجتمع مضاد.

وأوضح الرئيس الفرنسي في كلمة ألقاها اليوم الجمعة، أن الدين الإسلامي بات يمر بأزمة.. ولا نراها في بلادنا فقط”،.

وأضاف ماكرون أن هذه الأزمة “مرتبطة بالتوترات بين الأصولية والمشاريع الدينية والسياسية، وتؤدي إلى تصلب شديد للغاية”.

وشدد على أن الدولة الفرنسية ستعمل على “مكافحة الانفصالية الإسلاموية”، التي تؤدي في نهاية المطاف إلى تأسيس مجتمع مضاد.

وأضاف ماكرون “هناك في هذا الإسلام الراديكالي، الذي هو صلب موضوعنا… إرادة علنية لإظهار تنظيم منهجي يهدف إلى الالتفاف على قانون الجمهورية، وخلق قانون مواز، له قيم أخرى، وتطوير تنظيم آخر للمجتمع”.

وقال ماكرون إنه يتعين على كل جمعية ومؤسسة تطلب تمويلا حكوميا أن توقع على ميثاق علماني.

وقدم الرئيس إيمانويل خطة لمحاربة “الإسلام المتطرف”، والتي ستشمل صياغة مشروع قانون فرنسي، مؤكدا أن الدولة ستعزز الرقابة على الجمعيات، وستحظر التعليم في المنزل، إلا لأسباب صحية، كما ستعمل على تدريب الأئمة، الذين يعملون في فرنسا.

وقال ماكرون: “سيكون هناك مشروع قانون، بعد 115 عاما على إقرار قانون 1905 (قانون فصل الكنيسة عن الدولة)، وسيهدف إلى تعزيز العلمانية وترسيخ مبادئ الجمهورية”.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
2

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. هادشي اللي بقا، يجي ابن الأعور الدجال يفرض وصايته على الدين الإسلامي و يمشيه على هواه، زمان التطاول على الإسلام من كفرة يعدون بنسفه، اينك يا عمر بن الخطاب و اينك يا حمزة بن عبدالمطلب و اينك يا سيف الإسلام والمسلمين علي بن ابي طالب.

  2. ماكرون و بالرغم من ما تعاني منه فرنسا داخليا و ووفاء لوظيفته كناطق باسم اسياده وجد الان ان ( الدين الاسلامي يواجه ازمة) انطلاقا من ابحاثه المعمقة! عن الدين الاسلامي….
    انطلاقا من خبرته السياسية و حنكته في فض النزاعات!
    الشعبوية اوصلت حتى في فرنسا رؤساء امثال ماكرون ينظرون ….
    اليست هي نفسها فرنسا التي تتخبط في ليبيا و مالي …..
    الدين ليس اصل الخلاف بيننا كأمة و الرئيس!
    الخلاف اصله جوهري ، جهل بتاريخ و عقلية و ثقافة و قناعة امة!
    يخاطبنا من برجه و كانه يملك …..

  3. سير فك حريرة السترات الصفر لي عندك عاد اجي نظر في الاسلام

  4. ما بال هذا الماسوني يهدد و يطعن في الإسلام،شئت أم أبيت الله متم نوره و لو كره الكافرون.

  5. شكرا لصاحب الموقع
    المسألة واضح المسلمين لم يعملوا بما قال الله عزوجل
    قال الله سبحانه
    وَإِن طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا ۖ فَإِن بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَىٰ فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّىٰ تَفِيءَ إِلَىٰ أَمْرِ اللَّهِ ۚ فَإِن فَاءَتْ فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا بِالْعَدْلِ وَأَقْسِطُوا ۖ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُقْسِطِينَ (9)
    ل ادن مادام المسلمين عطوها للنشاط ورشيد شو وموازين
    فرنسا تدخلت وأرادت أن تعطي المال فمن حقها أن تحكم بغيتوا تخدموا
    في فرنسا المسلمين وتتدخلون في تسيير بلادهم وتطالبون بالمساواة وعدم
    العنصرية اسيروا قلبوا على من تضحكون ضحكتم على دينكم وأسأتم
    لنبيكم اي صنف أنتم صنف واحد الدي لديكم صنف النفاق

  6. شكرا لصاحب الموقع
    تعالو يااخواني المسلمين نعترف بالحقيقة و بدنبنا فاني أحبكم في
    الله فاليهود والنصارى أليس هم من فرضوا حقوق الانسان على حكام المسلمين الم نجد الحكام ظالمون هم وموظفيهم الم نجد مسلم من المغرب أو الجزائر أو مصر يخرج تقاعد في فرنسا ويصله الى وطنه ونجد متقاعد تقاعد في وطنه ويجد صعوبة للحصول على معاشه ألم نجد موظف في فرنسا يعمل بصدق في عمله ونجد موظف في دولة اسلامية يتلاعب قي عمله ألم نجد اختلاف في أحاديت الرسول عالم يحلل والاخر يحرم لمادا لم يجتمع حكام المسلمون على توحيد سنة الرسول الكريم على سنة واحدة
    حان الوقت لنعترف بالحقيقة ونصلح أنفسنا فنحن ندعي من أتباع الرسول ولكن نسيء اليه هل نعرف ما نفعل أم جاهلين بما نفعل أم نفعل ونحن نعرف أننا نعرف وهدا هو الخطير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق