رغم دعوات مقاطعة المدارس.. فرنسا تطمئن آباء التلاميذ و تؤكد استعدادها للتحدي

هبة بريس ـ متابعة

قبل أيام قليلة من التاريخ الذي أعلنته السلطات الفرنسية كموعد للدخول المدرسي الرسمي و في ظل دعوات المقاطعة التي تأتي تزامنا مع الموجة الثانية لوباء كورونا، سارعت جهات رسمية فرنسية لطمأنة آباء و أمهات و أولياء أمور التلاميذ بكون كل الظروف الملائمة لحماية التلاميذ قد تم اتخاذها لانطلاقة الموسم الدراسي بالشكل الأمثل.

و في هذا الصدد، أكد وزير التربية الفرنسي جان ميشيل بلانكيه الأحد أن وزارته في أتم الاستعداد من أجل ضمان دخول مدرسي جديد ناجح بالرغم من التحديات الصحية التي يفرضها وباء فيروس كورونا في البلاد.

و أضاف المسؤول الأول عن قطاع التعليم بفرنسا أن دوائر قطاع التربية تعمل دون هوادة لكي تكون السنة الدراسية الجديدة عادية وتتابع عن كثب تطور الجائحة بالتعاون مع اللجنة العليا للصحة العامة بفرنسا.

وشدد وزير التربية الفرنسي على أن مختلف سلطات بلاده ستعمل على أن تكون السنة الدراسية الجديدة عادية بقدر الإمكان و أن فرنسا لن تستسلم للوضع الصحي الصعب.

و أوضح جان ميشيل بلانكي أنه يتوجب على كافة الفرنسيين التحلي بالحذر واليقظة لكن في نفس الوقت لا يمكن صرف النظر عن هدفين أساسيين وهما تحسين المستوى الدراسي للطلبة قدر الإمكان وتقليص الفوارق الاجتماعية.

وبشأن البروتوكول الصحي الذي سيتم التعامل به في المدارس لمنع تفشي من جديد وباء كوفيد19، طمأن وزير التربية قائلا “إن البروتوكول الصحي الذي ستعتمده فرنسا هو الأكثر صرامة في أوروبا”.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق