صغير يقضي نحبه غرقا في شاطئ سيدي عابد بإقليم الجديدة

أحمد مصباح – الجديدة

مازال رجال الوقاية المدنية يجوبون طولا وعرضا مياه المحيط الأطلسي، في منطقة سيدي عابد، بسواحل الجديدة، بحثا عن طفل في مقتبل العمر، قضى نحبه غرقا، منذ أقل من 3 ساعات.

وحسب مصدر مطلع، فإن الطفل الغريق الذي لم يتجاوز بعد ربيعه التاسع، كان برفقة أمه ووالده، على الشاطئ الرملي بسيدي عابد، حوالي 20 كيلومتر جنوب عاصمة دكالة، في منطقة غير محروسة؛ حيث ذهب بمفرده للسباحة، في حدود الساعة الخامسة مساء اليوم السبت؛ وتقاذفته أمواج البحر الذي كان على غير عادته هائجا، إلى أن جره تيار بحري قوي، ومن ثمة اختفى عن الأنظار، بعد أن غرق واستقر جثة هامدة في أعماق المحيط الأطلسي.

وفور إشعارهم، باشر المتدخلون من المركز المؤقت للدرك الملكي بمنتجع سيدي عابد، ورجال الوقاية المدنية، البحث عن الطفل الغريق، الذي لم يتمكنوا، إلى حدود كتابة هذه السطور، من انتشال جثته من أعماق البحر.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

نبنيوا الحياة بالتربية برنامج لافارج هولسيم المغرب للمساهمة في التعليم المحلي

Publiée par hibapress.com sur Jeudi 28 octobre 2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق