سلا .. الأمن يشهر سلاحه لتوقيف مجرم خطير

هبة بريس

اضطر عناصر فرقة مكافحة العصابات بالأمن الإقليمي بمدينة سلا، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، لإشهار أسلحتهم الوظيفية دون استعمالها، وذلك في تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، يبلغ من العمر 29 سنة، كان في حالة اندفاع قوية وعرض المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المشتبه فيه، الذي كان في حالة سكر متقدمة، أقدم على إحداث الفوضی وإلحاق خسائر مادية بسيارة مستوقفة بالشارع العام بمدينة سلا الجديدة، مما استدعی تدخل أقرب دورية للشرطة من أجل توقيفه، غير أنه واجه عناصرها بمقاومة عنيفة باستعمال سلاحين أبيضين أصيب على إثرها مفتش شرطة بجروح، وهو ما اضطرهم لإشهار أسلحتهم الوظيفية بشكل احترازي مكن من ضبط المشتبه فيه وحجز السكينين المستعملين في هذا الاعتداء.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث التمهيدي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوية إليه.

ما رأيك؟
المجموع 7 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. دائما تنتظر الشرطة حتى يصاب احد أفرادها بجروح لتستخدم سلاحها في وجه المجرم لكى يقبض عليه وهو في كامل قواه الجسدية هذا ما يجعلهم يتمادوا في طغيانهم.يجب على الشرطة استخدام سلاحها لردع كل مجرم للحفاظ على سلامتها وسلامة وممتلكات المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق