أرقام مندوبية لحليمي تبعث التفاؤل وتبشر بتعافي الاقتصاد المغربي في وقت وجيز

هبة بريس – الدار البيضاء

في أحدث تقاريرها الاقتصادية، حملت المندوبية السامية للتخطيط مؤشرات إيجابية تبعث على التفاؤل بعدما أكدت قدرة الاقتصاد المغربي على تجاوز تداعيات أزمة كورونا بشكل مضطرد في سنة 2021.

و في هذا الصدد، توقعت مندوبية لحليمي أن يشهد الاقتصاد المغربي طفرة نوعية خلال السنة القادمة رغم التأثير الكبير لجائحة كورونا على مؤشراته، حيث توقعت تسجيل نمو الناتج الداخلي الإجمالي ببلادنا بمعدل 4.4 في المائة السنة القادمة.

هاته التوقعات المتعلقة بالناتج الداخلي الخام تأتي في ظل نقارير سابقة أفادت بتسجيل حوالي 5.8 في المئة هاته السنة، كما توقع ذات المندوبية أن تتطور إعانات الضرائب والرسوم الصافية بـ4.9 في المائة عوض انخفاض بـ9 في المائة سنة 2020.

و وفق التقرير ذاته، سيتعزز النمو الاقتصادي بانتعاش الطلب الداخلي الذي سيساهم في النمو بحوالي 4.8 نقطة، في حين سيسجل الطلب الخارجي مساهمة سالبة بـ -0.4 نقطة بعد -1.4 نقطة خلال السنة الجارية.

كما سيتراجع عجز الميزانية ليستقر في حدود 5 في المائة من الناتج الداخلي الإجمالي السنة المقبلة عوض 7.4 في المائة المتوقعة هاته السنة ببلادنا و التي تفاقمت بسبب الجائحة.

ما رأيك؟
المجموع 2 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق