سطات.. اندلاع حريق بمحل تجاري مهجور يستنفر السلطات

محمد منفلوطي_هــــــبة بريس

شب حريق مهول في ظروف وصفت بالغامضة صباح اليوم الثلاثاء بإحدى المباني المهجورة بزنقة ابن سينا بدرب عمر بمدينة سطات، وهو المبنى الذي كان عبارة عن محل لبيع مواد البناء في وقت سابق قبل أن يتحول إلى مكان مهجور، ضمن حادثة خلفت هلعا وخوفا شديدين بين ساكنة الحي والمحلات التجارية المجاورة المخصصة في بيع الصباغات والمواد القابلة للاشتعال.

هذا وقد شوهدت أعمدة الدخان الكثيف تغطي سماء المنطقة، فيما هرع العديد من المواطنين صوب الحريق في محاولة منهم لفتح أبواب المحل الموصدة تسهيلا لدخول عناصر الوقاية المدنية التي تمكنت من السيطرة على الوضع بحضور عناصر من الأمن التابعة لمسىح الجريمة بالاضافة الى قائد المقاطعة الحضرية الثانية رفقة معاونيه، في الوقت الذي منعت فيه هبة بريس من متابعة أطوار هذا الحادث من قبل أحد عناصر الوقاية المدنية التي وقف أمام كاميرا الجريدة مانعا اياها من توثيق أطوار الحادث في واقعة خلفت استغرابا لدى الجميع.

الحريق الذي شب في محل يضم الكثير من المتلاشيات والاعشاب الطفيلية والنفايات، ويقبع وسط تجمع سكاني ذو حركة تجارية هامة، يعيد طرح من جديد موضوع المباني المقفلة و المهجورة والمباني الآيلة للسقوط المتواجدة بمختلف المناطق بمدينة سطات، ليبقى السؤال مطروحا على طاولة المسؤولين للعمل على ايجاد حلول ناجعة من شأنها أن تساهم في تسوية وضعياتها القانونية، لاسيما وأن العديد من المباني المهجورة باتت تشكل تهديدا حقيقيا على سلامة وأمن المواطنين من جهة وعلى جمالية المدينة ورونقها من جهة أخرى.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق