تفاصيل وفاة سيدة بعد هدم السلطات لبناء عشوائي بمنزلها بتاونات

هبة بريس ـ الرباط / الصورة تعبيرية 
أفادت السلطات المحلية لإقليم تاونات أنه وعلى إثر عملية هدم بناء غير قانوني بدوار واد الملاح بجماعة تاونات، انتابت صاحبة البناية البالغة من العمر 60 سنة حالة إغماء نجمت عن انخراطها في نوبة عصبية في محاولة للتعرض على إجراءات الهدم، وذلك دون تسجيل أي استعمال للقوة من طرف ممثلي السلطات المحلية أو أفراد القوات العمومية الذين جرى تدخلهم لمباشرة عملية الهدم وفق الطرق والكيفيات المنصوص عليها قانونا.
وقد تم نقل المعنية بالأمر على الفور من طرف مصالح الوقاية المدنية إلى المستشفى الإقليمي بتاونات قصد تلقي الإسعافات الضرورية، حيث بعد فحصها من طرف الطبيب المداوم تبين أنها توفيت في الطريق إلى المستشفى.
هذا وقد تم وضع جثة الهالكة بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة، فيما تم فتح بحث من طرف السلطات المعنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن ظروف وملابسات الحادث.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. اي اسلام هذا يامن تدعون انكم مسلمين و في شهر رمضان و في وقت الحجر الصحي.قال الله تعالى:إنك ميت وإنهم ميتون ثم إنكم يوم القيامة عند ربكم تختصمون)سورة الزمر

  2. رفقا بالفقراء و المساكين. ثم أن هناك خلل بالمنظومة القانونية ببلادنا. القضاء هو الذي يقرر الهدم و ليس القائد. اتقوا الله في إخوانهم

  3. من كانوا السبب ولم يعاقبوا بقوة القانون على فعلتهم,روحها من ستعاقبهم ببقية حياتهم بدنياهم.,وباخرتهم هم عند ربهم يختصمون,حيث لاجاه ولا مال ولا سلطان يحول بين الجانى والعزيز الجبار المتكبر الخالق البارئ المصور صاحب الملك والملكوت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق