انتحارتلميذ بجماعة تمزكانة نواحي تاونات

خالد لعروسي / هبة بريس

اهتز دوار الزيتونة التابع للجماعة الترابية تمزكانة بإقليم تاونات، ، زوال اليوم الأربعاء 15 أبريل الجاري، على واقعة انتحار تلميذ يبلغ من العمر 14 سنة شنقا بواسطة حبل اوصله بشباك نافذة مسكن والديه .

وحسب مصادر ” هبة بريس “، فإن القاصر المزداد سنة 2006، عثر عليه من قبل أحد أفراد عائلته جثة هامدة معلّقة بحبل داخل منزل أسرته بالدوار المذكور. مضيفة، أن الضحية يعيش وسط أسرة فقيرة، و يتابع دراسته بالسنة أولى إعدادي بالثانوية الإعدادية سيدي المخفي، ولم يكن يعاني من أية اضطرابات نفسية. مشيرة أن الهالك كان معروف وسط زملائه بالمثابرة والاجتهاد في دراسته، قبل أن يقدم على إنهاء حياته بهذه الطريقة المأساوية.

المصادر ذاتها أوردت أن عناصر المركز الترابي للدرك بغفساي، سرية قرية با محمد، حلت بعين المكان لإجراء المعاينة الأولية ومباشرة التحقيق في ظروف وحيثيات الحادث، فيما نقلت جثة الطفل ، إلى مستودع الأموات بالمستشفى الغساني بفاس لإخضاعها للتشريح الطبي بتعليمات من النيابة العامة المختصة.

يذكر، أن إقليم تاونات كان قد سجل قبل يومين حالة انتحار أخرى ويتعلق الأمر بامرأة مسنة، تنحدر من دوار العنصر، التابع للجماعة القروية الورتزاغ ، بسبب معاناتها من اضطرابات نفسية حادة.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق