النموذج المغربي يغري دول المنطقة لإحداث سوق مغاربية مشتركة للكهرباء

*صورة تعبيرية

هبة بريس – الدار البيضاء

يبدو أن التجربة المغربية في إنتاج و توزيع الكهرباء باتت تغري عددا من الدول و منها البلدان المغاربية التي قررت إطلاق سوق مشترك بين دول المنطقة لإنتاج الكهرباء في أفق الخمس سنوات المقبلة.

و في هذا الصدد، قررت اللجنة المغاربية للكهرباء إطلاق الدراسات لإحداث السوق المغاربية المندمجة للكهرباء التي ستدخل حيز التنفيذ في أفق سنة 2025، و يتعلق الأمر بسوق تضم 100 مليون نسمة، وقدرة كهربائية مركزة في حدود 45 ألف ميغاوات.

و سيتيح تفعيل السوق المغاربية المشتركة لتبادل الكهرباء تحديد تسعيرة نقل الكهرباء من بلد إلى آخر، حيث أن اللجنة التي عهد لها بالمشروع ستتكفل بدراسة إمكانية إحداث محطات كهربائية مشتركة.

و على هامش هاته المناسبة ، شدد عبد الرحيم الحافظي، المدير العام للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب على ضرورة القيام بتقييم للأنشطة والحكامة وعمل اللجنة المغاربية للكهرباء، منذ إحداثها قبل حوالي نصف قرن، مضيفا أن من شأن هذا التشخيص أن يزيح الإكراهات من أجل تحقيق الأهداف المهمة للجنة المغاربية للكهرباء، مثل إقامة سوق مغاربية للكهرباء.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. كل المشاريع التي لها علاقة بالمغرب العربي فاشلة قبل أن تبدأ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق