المشرفون على عريضة ” عدم الرضا” لأشغال تهيئة المدينة يهاجمون عمدة أكادير

إستنكرت اللجنة المشرفة على عريضة “عدم الرضا ” في بلاغ لها تتوفر ” هبة بريس” على نسخ منها، ما وصفته باللامبالاة وعدم تقديم أجوبة مقنعة من طرف المكتب المسير للمجلس الترابي لأكادير، بعد أن تداول اليوم الاربعاء نقطة ضمن أشغال دورة فبراير .

وكانت اللجنة المذكورة قد قدمت للمجلس الجماعي لاكادير عريضة أطلق عليها ” عدم الرضا” تحمل توقيع 2192 مواطن أكاديري يوم الثالث من دجنبر السنة الماضية، تنبه خلالها المجلس الجماعي من طبيعة الأشغال المتعلقة بتهيئة شوارع و مدارات المدينة، بعد ظهور عيوب شابت الاشغال، ومطالبتها بضرورة إعادة تصورالجماعة لتأهيل المشهد الحضري للمدينة.

وتسائلت اللجنة صاحبة العريضة عن أسباب عدم تلقيها أي ردّ رسمي و واضح من مختلف المؤسسات الدستورية الأخرى (والي جهة سوس ماسة عامل عمالة إقليم أگادير إداوتنان, وزير الداخلية و رئيس المجلس الأعلى للحسابات) التي وُجّهٓت إليها نسخة من العريضة مرفقة بالتوقيعات.

هذا و قررت اللجنة التزاما منها بما تعاهدت عليه مع موقعي العريضة الاقدام على خطوات أخرى من ضمنها مراسلة الديوان الملكي قصد تبليغه فحوى العريضة.

وأضاف البلاغ أن اللجنة تتدارس مختلف الإمكانيات القانونية المتاحة بهدف اللجوء إلى القضاء الإداري.

من جانبه تحدث توفيق السميدة أحد الاعضاء المشرفين على عريضة ” عدم الرضا” في اتصال مع الجريدة، عن إستغرابه من كيفية تعامل المكتب المسير لبلدية أكادير، مؤكدا أن الموقعين كانوا ينتظرون من عمدة المدينة ومكتبه المسير التعامل بشكل ايجابي مع ملاحظاتهم في إطار حقهم الدستوري و تطبيق فعلي للديمقراطية التشاركية، مشيرا أن اللجنة التي اشرفت على الاستعداد للزيارة الملكية بدورها قد عدلت عدد من الاماكن التي سبق ان نبهت عريضة السكان اليها خصوصا بشارع الجيش الملكي وشارع واد زيز بعد إزالة الارصفة، مضيفا أن الاشغال التي تخللت أكبر سوق تجاري بإفريقيا ” سوق الأحد” بدورها استنكرتها جل فعاليات المدينة بسبب تضييق الشوارع.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق