مصدر أمني يكشف حقيقة اعادة تمثيل جريمة قتل طفل العرائش وتقطيعه

5
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

س. بويعقوبي- هبة بريس

أكد مصدر أمني ل”هبة بريس” ان اعادة تمثيل جريمة قتل طفل وتقطيع جثته الى اشلاء بمدينة العرائش لن تتم لاعتبارات ، نافيا ان تكون المصالح الامنية بالمدينة قد اعادت تمثيل وقائع الجريمة البشعة التي يشتبه تورط أب الطفل وزوجته فيها.

وتمكنت المصالح الأمنية بمدينة العرائش، من فك لغز مقتل طفل وتقطيع جثته إلى أشلاء، وهي الجريمة المروعة التي اهتزت بها المدينة خلال اليومين الأخيرين، حيث أكد المصدر ان أب الطفل وزوجته اعترفا بضلوعهما في جريمة قتل الضحية وتقطيع جسده، ورميه في أماكن متفرقة بحاويات للأزبال قبل أن تنتهي تلك الأطراف في المطرح العمومي.

وكان بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني قد ذكر أن تقنيي مسرح الجريمة العاملين بفرقة الشرطة القضائية بمدينة العرائش كانوا قد عاينوا، مساء الاثنين، أجزاء مقطوعة من جثة طفل من جنس ذكر داخل مطرح للنفايات، وذلك قبل أن تسفر الأبحاث والتحريات عن تشخيص هوية الطفل الضحية، في حين أسفرت عمليات التفتيش عن العثور على باقي أجزاء الجثة داخل ثلاجة في منزل العائلة.

وأضاف المصدر ذاته أن إجراءات البحث مكنت من الاشتباه في ضلوع زوجة أب الطفل الضحية في ارتكاب هذا الفعل الإجرامي داخل مسكن العائلة، مستعملة سكينا في اقتراف الجريمة والتمثيل بالجثة، مشيرا إلى أن الأبحاث والتحريات تتواصل لتحديد مدى تورط الأب في المساهمة أو المشاركة في هذه الجريمة.

وقد تم الاحتفاظ بالزوجة المشتبه فيها وكذا الأب تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة دوافعها وخلفياتها الحقيقية.

ما رأيك؟
المجموع 13 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في حوادث

5 تعليقات

  1. جبيلو محمد

    في 23:02

    الاعدام ثم الاعدام ثم الاعدام وتسلخ جلودهم

  2. العربي اوفلا

    في 06:08

    لا يمكن ان يكون هؤلاء من. جنس بشري يجب ان يتابعون باقصى مايمكن

  3. مواطن

    في 07:09

    أين هم أصحاب الجمعيات التي تستنكر الإعدام في حق المجرمين، القتلة §.
    أليس من قتل وازهق روح الأطفال والعجزة يستحق اكثر من الاعدام، حتى يكون عبرة لغيره، §

  4. عماد

    في 10:09

    صراحة على الدولة تحمل مسؤوليتها في هدا الصدد وإعادة تنفيذ حكم الإعدام في المملكة المغربية

  5. faty اسبانيا

    في 11:59

    يجيب تطبيق الاعدام علئ جميع المجرمين من بائيع المخديرات والمغبصبين والقتلة لا لتمثلية انهم مرضا نفسانين ولا رحمة ولا شفقة مع هد المجرمين الاعدام هو الحل كما يقول المثل اللي قتل مرا يقتل مرات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

لعبة “الحوت الأزرق” تقتل تلميذا بوجدة

هبة بريس – وجدة أقدم شابا يبلغ من العمر 16 سنة على وضع حد لحياته، شنقا بواسطة حبل لف…