أكادير: البحر يلفظ جثة الشاب أيوب الذي سحبته التيارات البحرية للأعماق‎

أحمد وزروتي: هبة بريس

لفظ البحر بشاطئ إمسوان شمال مدينة أكادير، قبيل قليل جثة الشاب “أيوب ب” وهو من مواليد المنطقة سنة 1996 ، بعد أن ابتلعه أمس الثلاثاء 27 غشت إثر سباحته في منطقة تكثر فيها التيارات البحرية.

وأفادت مصادر هبة بريس أن الشاب لم يمتثل للتعليمات التي تنبه بخطورة المكان، مما أدى به إلى الدخول في معركة مع التيارات البحرية أدت إلى حمله إلى الأعماق.

ورغم محاولات عناصر الوقاية المدنية لإخراج الجثة أمس الثلاثاء إلا أنها عانقت الأعماق ولم ترمها التيارات البحرية والأمواج إلا صباح اليوم.

هذا وقد تم حمل الجثة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير للتشريح .

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق