قناة الجزيرة توقف ” صحافيين” بسبب نشر فيديو عن ” الهولوكوست”

ع اللطيف بركة : هبة بريس

ذكرت مصادر عليمة ، أن مسؤولي شبكة الجزيرة القطرية، قد أوقفوا بعض الصحفيين عن العمل، يوم أمس الثلاثاء، بسبب إنتاج مقطع مصور عن محرقة اليهود قال مسؤولي القناة إنه “خالف المعايير والضوابط التحريرية” للشبكة.

والمقطع المقصود نشرته القناة الرقمية AJ+ عربي التابعة لشبكة الجزيرة قبل أن تحذفه، ويشير إلى أن رواية قتل النازيين ستة ملايين يهودي “تبنّتها الحركة الصهيونية”.

المقطع محل الجدل مدّته 7 دقائق، يستعرض رواية محرقة الهولوكوست، مقدماً وجهات نظرٍ نقدية للرواية حول استغلال إسرائيل الهولوكوست للدعاية الصهيونيّة.

الصحافية “منى حوا “أعدت الفيديو وقدمته وأشرف على تحريره الصحافي عامر السيد عمر، وعرض الفيديو لأول مرة يوم 18 ماي الجاري، وأرفقت به مشاهد اضطهاد اليهود الأوروبيين خلال الحكم النازي، كما عرض المقطع صوراً للعديد من القتلى.

الصحافية ” حوا ” تساءلت في الشريط عن العدد الحقيقي لضحايا المحرقة، وإن كان 6 ملايين يهودي هو العدد الصحيح. ويلفت الفيديو إلى أن الاضطهاد الممنهج لم يقتصر على اليهود فقط، بل شمل شيوعيين واشتراكيين وفئات أخرى، مضيفاً أنه بسبب امتلاك اليهود موارد مالية هائلة، وقدرة على الوصول إلى المؤسسات الإعلامية، استطاعوا تسليط الضوء على معاناتهم.

– رد الجزيرة

بحسب بيان نشرته شبكة الجزيرة، فإن القناة الرقمية الجزيرة بلاس منتجة الفيديو اتّخذت إجراءات إدارية تأديبية بحق الصحافيَيْن، كما حذفت الفيديو المذكور والمنشورات المرافقة له من كل حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، “فور ملاحظة أن محتواه يتعارض مع معايير القناة المهنية” يقول البيان.

ونقل البيان عن ياسر بشر، المدير التنفيذي للقطاع الرقمي بالشبكة قوله “إن المقطع المصور تضمن إساءة واضحة وإن الشبكة تتبرأ منه ولا تقبل نشر مثل هذا المحتوى على منصاتها وقنواتها الرقمية”.

ما رأيك؟
المجموع 21 آراء
17

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. لانها اسرائيل البنت غير الشرعية لامريكا مع العرب فلا احد يقدر عنها في حين أن اخبار الجزيرة وغيرها من الاداعات الخليجية تمزق و تشتت العالم العربي باخبارها المزيفة ولا من يحرك ساكنا.

  2. ما يسمى الهولوكوست خط أحمر بالنسبة للصهاينة لأنه أساس وجود الكيان الصهيوني و إفساده في الأرض تمهيدا لقدوم مسيحهم الدحال. كل من مس بهذا الأساس يضيق عليه في رزقه أو يفصل من عمله أو يلاحق من قبل السلطة الخاضعة للصهاينة. هذا ما وقع للساخر ديودوني (توبع بأكثر من 20 حكم قضائي و منع من الإذاعة و التلفزة بسبب سكيتش يهزأ من خلاله بالصهيونية) و للبروفيسور فوريسون الذي أثبت علميا أن ما يسمى بالحُجر الغازية les chambres à gaz فِرية لم تستعمل قط (توبع كذلك في المحكمة لمرات عدة و ضيق عليه إلى آخر يوم في حياته) و لروجي جارودي و هو غني عن التعريف و ما لحقه من أذى من قبل النواة الصهيونية في فرنسا و على رأسها le CRIF بسبب كتابه الأساطير المؤسسة لإسرائيل و لأستاذ الرياضيات الفرنسي فنسون راينووار reynouard الذي ذهب إلى إيطاليا و من داخل مراكز تحريق جثث حيث أثبث بالحساب استحالة حرقها لذلك العدد الهائل المعلن عنه رسميا خلال الزمن المعلن عته رسميا و الكثيرين. كل من تقف وراءه الصهيونية يصادر أي عمل يمس بما يسمى الهولوكوست لأن المس بهذه العقيدة قد ينسف كل ما بناه الصهاينة و مخططاتهم المستقبلية. يوما ما سيعرف الناس حقيقة قناة الحزيرة (من في قسم التحرير و من يصدر الأوامر و ليس الصحفيين فهؤلاء من الشعب يسعون على أرزاقهم لا أقل و لا أكثر) و من يقف وراء المسؤولين في قسم التحرير فلا تسحرنكم الألوان و الحرفية التي جعلت هذه القناة عند العرب من أقدس المقدسات.

    قَالَ بَلْ أَلْقُوا ۖ فَإِذَا حِبَالُهُمْ وَعِصِيُّهُمْ يُخَيَّلُ إِلَيْهِ مِن سِحْرِهِمْ أَنَّهَا تَسْعَىٰ

  3. قطر رضخت لاسرائيل وهذا ليس بغريب والسؤال المطروح اين هي استقلالية الاعلام القطري والنزاهة والشفافية والحياد والموضوعية تبا لكم.ولهذه الاسباب وغيرها تم حصارها وطردها من المنظومة الخليجية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق