لذعة افعى ترسل سيدة بين الحياة والموت لمستعجلات مراكش

ضاهر محمد؛ مراكش

أصيت سيدة ليلة أمس الأحد 28 أبريل الجاري بلدغة أفعى سامة بدوار “أرطال بوشتة” بجماعة انفيفة ضواحي امنتانوت، ما استدعى نقلها على وجه السرعة للمستشفى الإقليمي بشيشاوة، وبعدها صوب مستعجلات مستشفى ابن طفيل بمراكش.

وحسب مصادر موثوقة لهبة بريس، فالضحية أم لطفلين مزدادة سنة 1971، كانت تتجول بالقرب من مسكنها، ولم تنتبه لأفعى سامة كانت تختبئ بين مجموعة من النباتات حتى لدغتها، متسببة لها في جروح خطيرة على مستوى رجلها اليسرى، نقلت على إثرها للمركز الصحي بمدينة امنتانوت، وبعدها تم توجيهها مباشرة نحو المستشفى الإقليمي بشيشاوة ثم الى مدينة مراكش، نظرا لحالتها الصحية الحرجة.

وتعرف جماعات إقليم شيشاوة، كلما إرتفعت درجات الحرارة حالات مماثلة، ما يستدعي ضرورة توفير الأمصال المضادة للسموم بالمراكز الصحية لإنقاذ الأرواح البشرية من الموت.

ما رأيك؟
المجموع 12 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. نقلت على إثرها للمركز الصحي بمدينة امنتانوت، وبعدها تم توجيهها مباشرة نحو المستشفى الإقليمي بشيشاوة ثم الى مدينة مراكش، نظرا لحالتها الصحية الحرجة.
    يعني نقل بين اربع مستشفيات لا حول ولا قوة الا بالله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق