الـريسوني يدعو إلى تجديد 90 بالمئة من الفقه الإسلامي

هبة بريس ـ الرباط

دعا رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، أحمد الريسوني خلال ندوة عقدت ضمن اعمال مؤتمر دولي حول ” التراث ومتطلبات العصر ” إلى تجديد نحو 90 بالمائة من الفقه الإسلامي، لمواكبة تطور الزمان و

وقال الريسوني، إن “نحو 90 بالمائة من الفقه الإسلامي يجب أن يتغير، لأن زماننا طرح نوازل (قضايا فقهية) ووقائع جديدة، جعلت الفقه القديم ينحصر في حيز ضيق”.

وسجل الريسوني أن “التجديد يجب أن يشمل العلوم الشرعية أيضا، حتى تتلاءم مع هذا الزمان” موضحا أن “المطلوب حاليا هو أن ندخل زماننا في العلوم الشرعية، وندخل العلوم في زماننا، وسيكون ذلك أكبر وجه من وجوه التجديد”.

وتابع “التجديد الديني، هو الكفيل بإعادة الأمور إلى نصابها، وينبغي أن يشمل كل العلوم الشرعية بما فيها علم التوحيد وأصول الفقه” مشددا على أن “الواجب على العلماء تقديم مراجعات وتصحيحات في الدين، حتى يلائم الزمان ويتعرض لإشكالات الناس المعاصرة”محذرا في نفس الوقت من “محاكمة التراث بمعايير زماننا”.

وينظم المؤتمر، الذي يستمر يومين، “الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين” و”المنتدى العالمي للوسطية” و”مؤسسة محمد بن عبود للبحوث والدراسات والإعلام” بشاركة علماء ومفكرين وجامعيين من المغرب ودول إسلامية، بينها تركيا.

ما رأيك؟
المجموع 60 آراء
8

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. اتفق مع الشيخ و هو المتمكن من فقه النوازل فاغلب تفسيرات النصوص اصبحت متجاوزة لا يقبلها العصر و العقل فحري ان يجتهد فيها اهل الاختصاص بعيدا عن النزعة المذهبية و الغلو الفاحش و التعصب للراي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق