وزارة “اعمارة ” تستغرب دعوة فيدرالية النقل السياحي لوقفة احتجاجية

1
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ الرباط

عبرت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء عن” استغرابها” لدعوة الفدرالية الوطنية للنقل السياحي التابعة للاتحاد العام للمقاولات والمهن لوقفة احتجاجية أمام مقر الوزارة في وقت يظل فيه الحوار ” مفتوحا ومتواصلا”.

وأكدت الوزارة في بلاغ بعد استعراض مختلف محطات الحوار السابقة مع المهنيين أنها “تستغرب لدعوة الفدرالية الوطنية للنقل السياحي التابعة للاتحاد العام للمقاولات والمهن لوقفة احتجاجية أمام مقر الوزارة، والحال أن الحوار مفتوح ومتواصل ويترأسه الكاتب العام لقطاع التجهيز والنقل واللوجستيك وبحضور كل المصالح المعنية”.

وذكرت الوزارة بأنه في إطار مسلسل الحوار “الجاد والمتواصل” الذي أطلقته مع الفدرالية الوطنية للنقل السياحي ، إحدى الهيآت الممثلة لمهنيي النقل السياحي بالمغرب، تم عقد أربعة اجتماعات، وذلك خلال أشهر غشت وشتنبر ونونبر 2018، كان آخرها يوم الثلاثاء 8 يناير 2019.

وقد همت هذه الاجتماعات في مجملها، حسب البلاغ، مدارسة عدد من الإشكالات التي يعتبرها المهنيون معيقة لتطور وتحديث قطاع النقل السياحي بالمغرب، حيث تقدموا بعدد من المطالب تهم في شق منها وزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء وفي شق آخر قطاعات وزارية أخرى.

وبالنسبة للقضايا التي تتعلق بوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، تم التركيز على الخصوص على التقليص من عدد الفحوصات التقنية المطلوبة للمركبات، ومراجعة المقتضيات الخاصة بأوقات السياحة والراحة، وشروط الولوج إلى المهنة، وكذا بطاقة السائق المهني.

وشددت الوزارة على أنها حرصت على دراسة جميع الجوانب المرتبطة بهذه المطالب في إطار تشاركي مع مهنيي هذه الفئة للنقل الطرقي حيث تم اقتراح منهجية للوصول إلى حلول متوافق حولها على غرار ما تقوم به الوزارة مع مختلف أصناف النقل الطرقي الأخرى، مع مراعاة خصوصية هذا النوع من النقل، وذلك من خلال بلورة عقد برنامج يتضمن رؤية استراتيجية مشتركة لتطوير وتأهيل قطاع النقل السياحي بالمغرب.

كما تعهدت الوزارة، وفق المصدر ذاته، بالاتصال بالقطاعات الوزارية الأخرى المعنية من أجل إيجاد الحلول الملائمة لكل القضايا المطروحة من طرف المهنيين.

وأكدت وزارة التجهيز والنقل واللوجيستيك والماء على أهمية الاستمرار في الحوار والانخراط فيه بشكل إيجابي صونا لحقوق جميع المتدخلين وحفاظا على سلامة المرتفقين المستعملين للنقل السياحي في ربوع الوطن داعية المهنيين إلى “التفاعل في أقرب الآجال مع المقترحات التي تقدمت بها الوزارة كإطار لعقد برنامج لهذه المهنة الهامة للسياحة ببلادنا”.

ما رأيك؟
المجموع 1 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في مجتمع

تعليق واحد

  1. بامنصور

    في 23:04

    كل ما جاء بالبيان لا غبار عليه ولكن عندما نجلس من أجل الإستئناس وعندما تتراجع الوزارة عن وعودها بخصوص الفحص التقني و رخصة TGR البيضاء الإجتماع الأخير كيف ستواصل الحوار .
    وزارة التجهيز والنقل لا تملك القرار وهناك انشقاق بين أطرها لمسنا كثيرا من الجدية و الأمل في شخص السيد الكاتب العام ولكننا نصطدم بآراء بعض رؤساء المصالح داخل الإجتماع يعارضون كل شئ وسط استغراب ممثلي الجهات داخل المكتب الوطني الفدرالي.
    قطاع النقل السياحي ومهنييه مغيبون منذ فترة طويلة من طاولة الحوار ووزارة النقل والسياحة كانت تعتمد على أشخاص بعينهم ومرموقين بالساحة وغيبت المقاولات الصغرى والمتوسطة ولم تصتصغ اليوم مطالبة المتضررين بحقوقهم المشروعة.
    كما أن الوزارة لم تتطرق في بيانها إلى كافة المطالب وإنما إلى بعضها…
    نطالب بحوار هادف وجاد وبما أننا لم نتوصل بأي لقاء أو جواب على ملفنا ولا أي محضر اجتماع فسنخرج من جديد لأبواب المطارات وسنضرب عن العمل حتى تحديد لقاء من أجل الإستجابة لمطالبنا وليس من أجل الإستئناس.
    كما أن وزارة التجهيز والنقل كبدت خزينة الدولة والإقتصاد المغربي خسائر فادحة من خلال سياستها مع مهنيي النقل عموما ولكننا لن نركع ولن نسقط بالفخ ونوقف أنشطتنا لمدة أطول وإنما سنعتمد على إمكانياتنا المتواضعة لإيصال صوتنا بسلمية وبطريقة حضارية مشروعة وبكل لغات العالم.
    كما أننا نجدد تقتنا في السيد الكاتب العام ونكن له كل الإحترام والتقدير لما لمسناه فيه من جدية ولكن العقبات في رؤساء المصالح …
    سنواصل لأننا أصحاب قضية وحق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

سطات..أطفال وشباب “يَنوبُون” عن وزارة الصحة لانقاذ مستوصف صحي “فيديو”

في سابقة من نوعها، نظم مجموعة من الشباب المنتمين لجمعية شباب لورارقة للنهوض بالمرأة والطفل…