الاعتداء على ” قاضية” بعد مباراة الحسنية والرجاء بأكادير

ع اللطيف بركة : هبة بريس

باشرت المصالح الأمنية بولاية أمن ومصالح الدرك بسرية أكادير ، مساء أمس الاحد، تحقيقاتها في الاعتداءات التي طالت 10 أشخاص وأكثر من 25 سيارة هشمت واجهاتها الزجاجية ، كانت من ضمنهم ” قاضية” لازالت تخدع للعلاجات بإحدى المصحات الخاصة بأكادير، بعد ان تعرضت لهجوم من طرف عناصر مشاغبة سلبوها هاتفها النقال .

وقالت مصادر مطلعة ل ” هبة بريس ” أنه مباشرة بعد وقوع أحداث شغب عقب مباراة حسنية أكادير والرجاء البيضاوي برسم ذهاب كأس الكونفدرالية الافريقية لكرة القدم – دور المجموعات، أعطى الوكيل العام تعليمات بتوقيف الجناة، والبحث معهم قبل تقديمهم للعدالة.

وبحسب مصادر متطابقة، فإن عدد من الضحايا قد أصيبوا بجروح متفاوتة الخطورة، فيما تعرضت العديد من السيارات لخسائر مادية، وهو ما عجل بتدخل للمصالح الامنية، لانشاء سدود للمراقبة، خصوصا خارج مدينة أكادير بمنطقة الدراركة شرق أكادير.

وأكد مصدر مطلع أن عناصر الشرطة العلمية بولاية أمن أكادير قد انتقلت لموقع حادث الاعتداء على عدد من السائقين و المسؤولة القضائية، من أجل رفع بصمات المعتدين.

ومن المنتظر أن يتم مساء اليوم الاثنين توقيف عدد من المشبوهين باعتداءات يوم أمس.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
10

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق