ليبيا تنضم لقرار دول رفض إقامة مراكز استقبال للمهاجرين

هبة بريس ـ وكالات

أكد وزير الخارجية الليبي محمد طه سيالة في حديث نشرته صحيفة “داي برس” النمساوية الجمعة أن ليبيا وجاراتها في شمال إفريقيا ترفض المشروع الأوروبي لإقامة مراكز استقبال للمهاجرين على أراضيها لمنع وصولهم مباشرة إلى الاتحاد الأوروبي.

وقال سيالة الذي يقوم بزيارة رسمية لفيينا إن “كل دول شمال إفريقيا ترفض المقترح، تونس والجزائر والمغرب وكذلك ليبيا”.

 وكانت صحيفة “لوموند” الفرنسية نشرت تقريرا، تحدثت فيه عن تعويل الاتحاد الأوروبي على مصر، من أجل التقليل من أعداد المهاجرين.

وأوضحت الصحيفة أن بلدان الاتحاد الأوروبي تواجه عديد الانقسامات، في خضم مساعيها للبحث عن “حلول أوروبية”، بهدف خفض نسق تدفق اللاجئين القادمين من القارة الأفريقية، الذين بلغ عددهم حوالي 100 ألف منذ بداية العام الجاري، فيما توفي 1700 شخص أثناء محاولتهم عبور البحر الأبيض المتوسط.

وقرر القادة الأوروبيون في يونيو دراسة إقامة مراكز استقبال للمهاجرين الذين يتم إنقاذهم في البحر المتوسط خارج الأراضي الأوروبية بهدف ضبط تدفق الهجرة باتجاه دول الاتحاد الأوروبي.

ولكن منذ البداية، عارضت بلدان شمال إفريقيا التي كان يفترض أن تستقبل هذه المراكز الفكرة. وقال سيالة إن مراكز احتجاز المهاجرين في ليبيا اليوم تضم نحو 30 ألف مهاجر غير قانوني في حين يوجد “نحو 750 ألفا” آخرين موزعين على الأراضي الليبية.

وقال إن ليبيا تتعاون مع الاتحاد الأوروبي لإعادة هؤلاء المهاجرين إلى بلدانهم الأصلية، “للأسف بعض البلدان ترفض استعادتهم”، مشيرا بشكل خاص إلى بلدان غرب إفريقيا.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

elections2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق