أكادير .. مياه عادمة من وحدة فندقية تجد طريقها الى مياه الشاطئ‎

ع اللطيف بركة - هبة بريس

في غياب للمسؤولين بمختلف درجاتهم، يشهد شاطئ أكادير ” المركزي” بشكل يومي، وضعا بيئيا خطير، وذلك بعد ان عاينت الجريدة، تسريب مياه عادمة قادمة من إحدى الوحدات الفندقية المصنفة بكورنيش المدينة، في إتجاه مياه الشاطئ، في خرق سافر لكل المواثيق والقوانين المعمول بها في مجال الحفاظ على البيئة.

وقد سبق لمهتمين بالمجال البيئي بالمدينة، ان راسلوا مختلف الجهات المختصة، بهذا ” التسيب” من كميات مهمة من المياه العادمة في طريقها الى الشاطئ، بعد أن كان من المفروض أن تقذف مباشرة الى قنوات الصرف الصحي التي تذهب لمحطة المعالجة”.

هذا الوضع الغير السوي، يضرب كل المجهودات التي تقوم بها مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة في إطار مشروع سواحل نظيفة، في انتظار أن تتحرك الجهات المسؤولة لإتخاذ كافة الإجراءات القانونية لحماية شاطئ أكادير من التلوث.

ولم تعمل بعد سلطات أكادير ، التي عاينت ” المخالفة”، على استصدار عقوبات ضد الفندق طبقا للقانون رقم 03.11 المتعلق بحماية واستصلاح البيئة.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق