البنك الدولي يبدي انهباره بالمغرب و يؤكد استعداده لمنحه قروضا إضافية

هبة بريس – القسم الاقتصادي

أبدى مسؤولو البنك الدولي انبهارهم بالدينامية الكبيرة التي يشهدها المغرب مما يمنح أفاقا أرحب من أجل إقامة شراكات جديدة بين الطرفين في القادم من الأشهر.

و في هذا الصدد، أوضح نائب رئيس مجموعة البنك الدولي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فريد بلحاج، إن هذه المؤسسة الدولية “تتابع الديناميكية التي يعرفها المغرب، ومستعدة للمضي قدما في أفق شراكات متنوعة بمختلف المجالات، خصوصا أن المغرب يحدوه التزام كبير لتحقيق أوراش تنموية حقيقية”.

و عبر بلحاج خلال المباحثات التي أجراها مع رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، عن ارتياحه لمستوى التعاون القائم بين المملكة المغربية والبنك الدولي، مشددا على أهمية مواكبة المغرب في عدد من المشاريع الرامية إلى تعميق التعاون في مجالات تشغيل الشباب والطاقات المتجددة، وتشجيع الشراكات بين القطاعين العام والخاص.

و أضاف نائب المسؤول الأول عن البنك الدولي بمنطقة الشرق الأوسط و شمال إفريقيا بأن الأخير مستعد لتقديم قروض جديدة للمغرب و إقامة شراكات اقتصادية تروم مواكبة العمل المنجز عبر عدة مشاريع تنموية.

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. البنك الدولي تيسلف، المشاريع ما تات دارش ، و المواطن تي غرف بالديون ، استهلك بلاما تهلك هههههه

  2. لقد سبق لهم ان انبهروا باليونان والكل يعرف ماذا وقع لها. القروض من اجل بناء القصور ومشاريعهم الخاصة والشعب يسدد من دمه ومن قوت ابناءه

  3. اولا كلمة انبهار كلمة مبالغ فيها ثانيا البنك الدولي يعتبر المغرب البقرة الحلوب.. هي مؤسسة ربحية لا تعطي المال بدوم فواد مضمونة..و اذا فشل المشروع تسترد من جيوب المغاربة

  4. البنك الدولي هدفه هو مص دماء الشعب بشتى الوسائل و تهريب الأموال نحو الخارج ما تبقى كلام غير صحيح

  5. البنك الدولي هدفه هو افقار الشعوب واستعبادها عن طريق الفوائد والربا.. من يدفع الثمن في الاخير الشعوب المغلوبة عن أمرها. حسبنا الله ونعم الوكيل

  6. إني أغرق! أغرق!
    دعات الفساد هم الدين يشجعون القروض. فكروا في تطوير الانتاج والتصدير عوض اغراق الدولة بالديون.
    لكن لا تدرون إلا الطريق الأسهل!!!!

  7. البنك الدولي صناعة ماسونية للسيطرة على اقتصادات العالم لتتحكم فيه مثل العبيد لأسيادها و تنفيذ أوامرها بلاتردد و الا فليسددوا مااقترضوا.المغرب مسؤوليه باعوا كل شيء و لم يبقى في المغرب الا اسمه.الديون تتضاعف فمن يسددها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
الآن يُمكنكم تحميل تطبيق موقع "هبة بريس" المزيد +
إغلاق