افتتاح المعرض الجهوي للصناعة التقليدية بتارودانت

محمد ضباش - هبة بريس

شهدت ساحة 20 غشت بمدينة تارودانت، مساء السبت 04 غشت 2018، فعاليات الافتتاح الرسمي للمعرض الجهوي السادس للصناعة التقليدية، المنظم من طرف الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية لجهة سوس ماسة بشراكة مع مجلس جهة سوس ماسة ومؤسسة دار الصانع وبتنسيق مع المديرية الجهوية للصناعة التقليدية أكادير، تحت شعار: ” الصناعة التقليدية في خدمة التراث اللامادي “.

حفل الافتتاح ترأسه عامل الإقليم السيد الحسين امزال، إلى جانب مديرة إنعاش الاقتصاد الاجتماعي بكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي السيدة سلوى التاجري، ورئيس مجلس جهة سوس ماسة، السيد إبراهيم الحافيدي، ورئيس الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية لسوس ماسة السيد عفان بوعيدة، ورؤساء عدد من الهيئات والمجلس والمصالح الخارجية الجهوية والإقليمية، إضافة إلى مجموعة من المنتخبين وممثلي الهيئات والجمعيات المهنية وممثلي وسائل الإعلام المحلية والوطنية.

وتضمن برنامج الحفل الافتتاحي جولة للوفد الرسمي للأروقة التي يحتويها المعرض الذي أقيم على مساحة تقدر بحوالي 2000 متر مربع، والذي يعرف مشاركة صانعات وصناع تقليديون يمثلون أقاليــم وعمالات الجهة، بالإضافة إلى تمثيلية 12 غرفة للصناعة التقليدية على المستوى الوطني، حيث بلغ عدد الأروقة أزيد من 100 رواقا، خصصت لعرض المنتوجات الإبداعية للمشاركين في: الحدادة الفنية- النحاسيات – الجلد – الخياطة – الخزف – النجارة الفنية – النقش على الخشب – الزرابي- الصياغة – التحف الفنية والديكور، كما يحتوي المعرض على أروقة للمنتوجات المحلية في إطار دعم قطب الاقتصاد الاجتماعي والتضامني بالجهة.

كما عرف حفل افتتاح المعرض تكريم عدد من الشخصيات وعلى رأسهم عامل الإقليم السيد الحسين أمزال، ورئيس مجلس جهة سوس ماسة، ومديرة إنعاش الاقتصاد الاجتماعي بكتابة الدولة المكلفة بالصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي، ورئيس المجلس الإقليمي السيد أحمد أنجار، ورئيس الغرفة الفلاحية لجهة سوس ماسة السيد الحاج علي قيوح، ورئيس المجلس الجماعي لتارودانت، ونائب برلماني عن جهة العيون الساقية الحمراء، ورئيس غرفة الصناعة التقليدية لجهة العيون الساقية الحمراء السيد مصطفى بالامام، بالاضافة الى تكريم بعض الفعاليات التي بذلت الكثير للقطاع بالجهة، وهم: وعمر الشناج ومحمد أفقير والذهبي عبدالكبير وكبيرة سطاح، والمرحوم محمد مويغة النائب السابق لرئيس الغرفة الجهوية للصناعة التقليدية باكادير الذي نوفته المنية مؤخرا.

هذا ويذكر أن فعاليات المعرض الجهوي للصناعة التقليدية بتارودانت، الذي خصصت له ميزانية مقدرة ب 100 مليون سنتيم، مازالت متواصلة إلى غاية 12 من غشت الجاري، ويتضمن بالموازاة مع المعرض تنظيم ندوات علمية لفائدة الصناع التقليديين ينشطها أساتذة جامعيون وخبراء في القطاع ستهدف مواضيع حول طرق إنشاء المقاولات وسبل تمويلها.

ما رأيك؟
المجموع 4 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق